Top
موقع الجمال

شارك

حول العالم

بالصور .. بمناسبة بلوغه الـ 90 .. مجدي يعقوب يحتفل بأقدم مريض زرع له قلب

تاريخ النشر:17-10-2019 / 04:44 PM

المحرر: خاص الجمال - دينا صقر

تداول روّاد مواقع التواصل الاجتماعي صور للدكتور مجدي يعقوب وهو يقوم بتهنئة أقدم مرضاه بمناسبة عيد ميلاده، والذي بلغ من العمر تسعون عامًا.

"ديفيد أغات" شرطي إسكتلندي، اكتشف أنه مصاب بمرض قلبي خطير، بناء عليه قام بالخضوع لعملية جراحية أنقذت حياته من قبل رائد زراعة القلب في العالم، السير الدكتور مجدي يعقوب، وقد حصل على قلب فتاة تبلغ من العمر 14 عامًا توفيت في عام 1984، نفس وقت مرض ديفيد.

وقد قيل للشرطي "ديفيد" أن عملية زراعة القلب يمكن أن تمنحه عقدًا إضافيًا، لكن انتهى به الأمر إلى 35 عامًا بعد العملية، وهو الان يبلغ الـ 90 عاما.

وبعد العملية، عاد "ديفيد" للعمل لمدة عامين آخرين وساعد في التحقيق في 23 جريمة قتل!.

وفي تصريح له، قال "ديفيد": "سألني الناس لماذا عدت للعمل بعد العملية، لقد اجتهدت في عملك طوال 28 عاما، أخبرتهم أنني أردت إكمال 30 سنة من عمري في الخدمة، ولم يكن هناك ما يزعجني أو يؤلمني، لقد لأصبح لدي قلب سليم، وأردت فقط أن أستمر في الحياة. "

وقد شعر الدكتور مجدي يعقوب بسعادة غامرة تجاه ديفيد، وعلّق قائلا: "في ذلك الوقت لم نتوقع أن يعيش الناس أكثر من خمس إلى عشر سنوات، وأحيانا يواصل الكثير من الأشخاص الذين يتلقون أعضاء، مثل ديفيد، بالقيام بأشياء جيدة لمجتمعاتهم، وقد كان ديفيد يقوم بعمل جيد كضابط شرطة، وأنا معجب بحماسه".

وأضاف: "التبرع بالأعضاء ضروري للغاية، وإذا أردنا توفير الإمكانات الكاملة للزرع في المستقبل، فيجب علينا التوعية بفكرة -التبرع بالأعضاء-".

وأكد الدكتور مجدي يعقوب أن متوسط ​​العمر المتوقع لمرضى مثل ديفيد قد زاد بفضل الأدوية، وأن حوالي 35 في المائة يعيشون الآن بعد أكثر من 20 عامًا من الجراحة.

من جهه آخرى، فقد أرسل “ديفيد” تحياته إلى الدكتور مجدي يعقوب الذي أجرى أكثر من 2000 عملية زراعة وأجرى ما يقرب من 40.000 عملية قلب مفتوح، موجهة الشكر له.

وشارك مجدي يعقوب في تهنئة ديفيد بعيد ميلاده، مبديا سعادته بقصته، مؤكدا على أهمية التبرع بالأعضاء لمنح الآخرين فرصة العيش وتقديم النفع لمجتمعاتهم.