Top
موقع الجمال

شارك

الصحة النفسية

الأمهات والآباء المدخنون للحشيش أكثر عرضة بنسبة 50٪ لضرب أطفالهم

تاريخ النشر:21-07-2019 / 04:34 PM

 الأمهات والآباء المدخنون للحشيش أكثر عرضة بنسبة 50٪ لضرب أطفالهم

خلصت دراسة جديدة إلى أن الآباء والأمهات الذين يدخنون الحشيش ليسوا أكثر هدوءا، وعلى الرغم من التصوير الكلاسيكي للمدخنين إلا أنه ليست هذه هى الطريقة التى يتصرفون بها في الحياة، وفقاً لجامعة ولاية أوهايو وجامعة كانساس.

وحسبما ذكرت صحيفة "ديلى ميل" البريطانية فيبدو أن الحشيش يجعل الآباء أكثر عدوانية في توبيخهم، لأن أولئك الذين يدخنون الحشيش أكثر عرضة بنسبة 50% لإيذاء أطفالهم جسدياً.

وربطت دراسة أخرى بين الآباء والأمهات الذين يستخدمون الحشيش وخطر ارتفاع النوبات الذهانية فى أطفالهم.

وللأفضل أو الأسوأ، وجد أحدث الأبحاث التى نشرت في مجلة العمل الاجتماعي أن الآباء الذين يدخنون الحشيش ليسوا أكثر تسامحًا أو هدوءا عندما يتعلق الأمر بتأديب أطفالهم.

وفي الواقع وجد الاستطلاع الذي شمل أكثر من 3000 من الآباء في كاليفورنيا أن الأمهات والآباء الذين يدخنون أكثر إثارة للانفعال عندما يتعلق الأمر بالتوبيخ والتأديب لأطفالهم، سواء تم ذلك شفهياً أو من خلال الضرب أو ما هو أسوأ.