Top
موقع الجمال

شارك

تحت المجهر

دواء للضغط يُقلل خطر وفاة النساء بسرطان الثدي بنسبة 80%

تاريخ النشر:15-03-2012 / 12:00 PM

دواء للضغط يُقلل خطر وفاة النساء بسرطان الثدي بنسبة 80%
يمنع هرمون التوتر من الوصول إلى تفعيل الخلايا السرطانية
 اكتشف علماء من جامعة جونز هوبكينز وترينيتي كوليدج الأمريكيتين أن نوعا معيّناً من أدوية تثبيت ضغط الدم يُقلل خطر وفاة النساء بسرطان الثدي بنسبة 80%، ومن المتوقع أن يساعد هذا الاكتشاف العلماء على تعديل تقنية عمل الأدوية التي تعالج سرطان الثدي.
 
وأفاد العلماء أن الدواء رخيص الثمن الذي يُستخدم لتثبيت الضغط يُمكن أن يخفض خطر إصابة النساء بسرطان الثدي بشكل ملحوظ ويُقلل نسبة وفاة المصابات بالسرطان.
 
وتبيّن خلال البحث أن النساء اللواتي بدأن بتناول العقار قبل عام من إصابتهن بسرطان الثدي قلّ عندهن احتمال ظهور المرض مرة أخرى بنسبة 70%.
 
وهذا الاكتشاف شجَّع العلماء على دراسة مدى إمكان استخدام علاجات تثبيت الضغط لمعالجة سرطان الثدي والحماية من ظهوره مرة أخرى.
 
يُذكر أن دواء propranolol الذي استُخدم في الدراسة هو كباقي علاجات ارتفاع ضغط الدم، فهو يوقف هرمون التوتر المعروف بـ"بيتا"ويعالج الضغط والذبحة القلبية والقلق وحتى الصداع النصفي.
 
وبرأي العلماء، ميزة هذا النوع من الدواء تكمن في أنه يمنع هرمون التوتر من الوصول إلى هدفه وهو تفعيل وتنشيط الخلايا السرطانية، ولاحظوا أيضاً أن أدوية الضغط التي تستهدف نوعين من المستقبلات الموجودة على سطح الخلية تحمي أكثر بكثير من تلك التي تستهدف نوعا واحدا.