وتتوالى مخالفات المراهق جاستن بيبر ولكن هذه المرة .. !!

تورط جاستن بيبر في دراما قانونية مرة أخرى، وذلك بعد أن اكتشف ضابط حرس الحدود الكندي وجود الماريجوانا وأنواع أخرى من المخدرات في واحدة من حافلات المطرب التجولية.
 
تم استدعاء قائد الحافلة للإستشهاد برأيه وفقا لما ذكره موقع TMZ، ولكن لم يكن بيبر على متن الحافلة في ذلك الوقت. تلت هذه الواقعة تورط المطرب في ثلاثة فضائح للبصق، وأخرى بإنتهاك قواعد المرود، وواحد عندما صورته الكاميرا وهو يتبول في ممسحة لمطبخ بإحدى مطاعم نيويورك.
 
اضطر المطرب- الذي لم يكن ضمن الركاب- تأجيل حفلته في وينيبيغ بكندا نتيجة التحقيق في ذلك الأمر.