"جبال الالب" يفوز بجائزة أحسن فيلم بمهرجان سيدنى السينمائى

تدور قصة الفيلم حول قيام أحد الأندية الغامضة بدفع أموال لأعضائه ليقوموا بالظهور وتجسيد شخصيات الأشخاص المتوفين حديثا
تدور قصة الفيلم حول قيام أحد الأندية الغامضة بدفع أموال لأعضائه ليقوموا بالظهور وتجسيد شخصيات الأشخاص المتوفين حديثا

فاز الفيلم الكوميدى اليونانى "جبال الألب"من إخراج فورجوس لانثيموس بجائزة أحسن فيلم في مهرجان سيدنى السينمائى, متفوقا على الأفلام المنافسة في المهرجان, والحاصلة على جوائز سينمائية فى مهرجانات كبيرة,مثل "وحوش البرارى الجنوبية"الحائز على جائزة مهرجان "ساندانس",و"قيصر يجب أن يموت" الحائز على جائزة الدب الذهبى في مهرجان برلين.
 
وأعلنت الممثلة والمخرجة راشيل ورد رئيس لجنة تحكيم الدورة الخامسة للمهرجان فوز "جبال الألب"بالجائزة النقدية للمهرجان "60 ألف دولار",وقالت إن الفيلم, الذى يلعب بطولته أجيليكى بابوليا, وأريس سيرفيتاليس, وجونى فيركس, يقدم مزيجا من العاطفة والكوميديا السوداء.
 
وتدور قصة الفيلم حول قيام أحد الأندية الغامضة بدفع أموال لأعضائه ليقوموا بالظهور وتجسيد شخصيات الأشخاص المتوفين حديثا.
 
وشملت منافسات المهرجان هذا العام أيضا زوجين من المخرجين, ينافسان بعضهما بفيلمى "لور"من اخراج كيت شورتلاند, و"أوروبا الميتة"من إخراج الزوج تونى كراوتز. 
 
وشاركت كوريا الجنوبية في المهرجان للمرة الأولى بفيلم "ملك الخنازير", وخاض المنافسة فيلم "السيد لازار"المرشح لجائزة الاوسكار,والفيلم البرازيلى "أصوات الجيران."