Top
موقع الجمال

شارك

عناية بالبشرة

هذه الخرافات لا تقدم لبشرتك أي معروف

تاريخ النشر:24-11-2019 / 04:50 PM

المحرر: خاص الجمال - إيمان عبد الهادي

هذه الخرافات لا تقدم لبشرتك أي معروف

عندما نبدأ باستخدام منتجات العناية بالبشرة نكون على يقين تام أن تلك المنتجات باهظة الثمن سوف تقضي على مشاكل بشرتنا، والأفضل من ذلك عندما تكون هناك صورة قبل وبعد استخدام المنتج.

لاكتشاف المنتجات الملائمة لي كان عليّ تجربة العديد منها والمرور خلال الكثير من مشكلات البشرة، خلال رحلتي اكتشفت بعض الأشياء التي تنجح وأشياء أخرى لا تعمل.

وهنا بعض الخرافات التي تعوق العلاقة الجيدة بين الأشخاص وبشرتهم:
1- تحتاجين التونر بالتأكيد:

يعمل التونر على إزالة الأوساخ الزائدة والزيوت على الجلد قبل تطبيق المرطب، واعتمادا على العلامة التجارية فهم يعدون بمساعدة بشرتك في أن تبدو أكثر إشراقا وأكثر سلاسة. على الرغم من أنني أعتقد أن التونر يمكن أن يساعد في روتين جمالك إلا أنه لا يحتاج الجميع إلى ذلك.

يمكن أن تسبب الكثير من المنتجات تراكما أو نقصا في الامتصاص في منتجاتك، وفي النهاية لم أعد استخدم التونر ولكن أستخدم سائلاً يجدد الخلايا من الألوفيرا يعمل كقاعدة ممتازة للمرطب ويمنحني ذلك الإشراق مع تقليص حجم المسام.

2- مناديل المكياج هي أفضل طريقة لإزالة المكياج:
إذا كنت معرضة لفرط التصبغ فإن مناديل المكياج يمكن أن تسبب احتكاكا وتدمر الجلد ببطء إذا كنت تستخدمينها يوميا، بالإضافة إلى ذلك تحتوي الكثير من مناديل الماكياج على الكحول والذي يمكن أن يسبب تهيجاً للبشرة الحساسة، ببساطة يمكنك استخدام أي زيت مفضل لديك لإزالة الماكياج بسهولة.

3- السعر هو مؤشر جيد لمدى جودة عمل المنتج:
تجبرني مجموعة البشرة على إنفاق المزيد من الأموال على منتجات البشرة، لكنني لا أنفق الكثير على كل منتج، ففي بعض الأحيان يكون المنتج البسيط الذي يكلف أقل ولديه مكونات أقل أفضل من تلك باهظة الثمن.

4- لا تلمسي وجهك بيديك أبدا:
ربما تكونين قد سمعتِ "تجنبي لمس وجهك لمنع حب الشباب" ولكن لمسه وحده ليس هو الشيء الوحيد الذي يثنيك، حذرني طبيب الأمراض الجلدية من التحدث على الهاتف دون سماعات الرأس والتمرير على هاتفي ثم لمس وجهي بعد ذلك.

يبدو أن هواتفنا تحمل بكتيريا أكثر من معظم مقاعد المراحيض، ومن الواضح أن الأظافر الطويلة يمكنها حمل البكتيريا من يومك بالكامل، وإذا كانت هناك بكتيريا فيمكنها أن تنتقل إلى وجهك أو حتى تسبب عدوى تحت أظافرك. عند غسل يديك ركزي على الدخول أسفل أظافرك.