Top
موقع الجمال

شارك

الصحة النفسية

هل مكانك بالعمل والجلوس فى المكتب مرتبط بالاكتئاب؟

تاريخ النشر:11-09-2019 / 12:10 PM

المحرر: خاص الجمال - إيمان عبد الهادي

هل مكانك بالعمل والجلوس فى المكتب مرتبط بالاكتئاب؟
هل مكانك بالعمل والجلوس فى المكتب مرتبط بالاكتئاب؟

يعتبر مكتبنا هو بيتنا الثانى نلتقى فيه بالزملاء ونقضى به معظم وقتنا ولكن هل تيقنت يوما أن هناك علاقة بين الاكتئاب ومكان العمل؟ الاكتئاب فى مكان العمل يكون بسبب الإجهاد والإرهاق داخل المكتب، لكن ماهو الاكتئاب؟ 

هو أكثر من مجرد الشعور بالألم إنه شعور بالحزن المستمر والواسع، والذي يؤثر على طريقة تفكيرك وشعورك وتصرّفك. 

لا.. إنه ليس شعورًا بالكسل أو عدم الاهتمام، الاكتئاب هو الإحساس بالاستبعاد حتى لو كان بجانبك الكثير من الأشخاص، إنه شعور بالفراغ من داخلك. يكون الضغط فى مكان العمل والمواقف اللاإنسانية بين الرؤساء والموظفين لديهم هو السبب فى اكتئابهم، لذلك لابد أن نفهم أن الاكتئاب ينجم عن التراكمات والعواطف المكبوتة الأخرى التى تنتج بسبب الظروف فى مكان العمل، لكن ما يجب أن نفهمه هو أن الاكتئاب ناجم بسبب مخاوفك وليس عن التوتر الناتج عن الدوائر الخارجية. 

فيما يلي أربعة أسباب رئيسية قد تزعجك أكثر:
1- السياسة الداخلية لمكان العمل الذى تعمل به.

2- البيئة السيئة المليئة بالمشاكل.

3- المحسوبية والوساطة أثناء العمل.

4- عدم النظام فى مكان العمل.

وحسب الإحصائيات فإن الاكتئاب في مكان العمل يرجع إلى ساعات العمل الطويلة، فلا يمكن للمرء العمل في أماكن تفتقر إلى أخلاقيات العمل.. لكن كيف يمكنك حل هذه المشكلة؟ 

لا يوجد إنكار أن المشاكل المذكورة أعلاه موجودة، وفيما يلي بعض الحلول التي يمكن أن تساعد في حل مشكلة الاكتئاب في مكان العمل: 
1- التواصل: 
من أهم الأشياء التى يجب على المرء القيام بها هى التواصل مع الآخرين وإبقاء خطوط الاتصال مفتوحة. 

2- إدارة الوقت: 
عندما تدخل المكتب في الوقت المحدد تأكد من مغادرتك في الوقت المحدد، ومن المهم فهم هذه النقطة جيداً، ولا يمكنك تمديد ساعات العمل لتلبية أهدافك وأهداف رئيسك فى العمل فقد تحتاج إلى إدارة الوقت بطريقة تأتي وتغادر في الوقت المحدد، بينما تقوم أيضًا بتنفيذ مهامك وتحديد أولويات ما هو مهم بالنسبة لك ولعملك.

3- اعترض على كل ما هو مسيء إليك: 
تذكر دائمًا أن العلاج المسيء بأي شكل من الأشكال سواء كان لفظيًا أو عقليًا، ليس هناك فرصة أو سبب لتحمل سوء السلوك، لا تتسامح أبداً مع سلوك خاطئ لمجرد أنك أصغر سناً لشخص ما من حيث العمر أو المنصب. افعل دومًا ما هو صحيح وتأكد من تحقيق توازن بين العمل والحياة الشخصية.

4- وازن الحياة مع العمل: 
نحن جميعا نعمل لأسباب مالية، وعندما تكون في مكان العمل اعمل على كامل إمكاناتك، ولكن تأكد من أنك عندما تغادر لا تحمل أمتعة العمل إلى المنزل.. فهذا مهم لصحتك النفسية.