Top
موقع الجمال

شارك

الأم والطفل

نصائح هامة للنساء الحوامل

تاريخ النشر:08-09-2019 / 04:32 PM

نصائح هامة للنساء الحوامل

تعتمد صحة الطفل كثيرًا على صحة الأم، وإذا كانت الأم ليست صحية فإن هذا سيؤثر بشكل مباشر على صحة الطفل. على الأم أن تبدأ في العناية بصحتها الشخصية منذ فترة الحمل؛ حيث تشير الدراسات إلى أن 1 من 5 نساء حوامل عرضة للإصابة بالتهاب المهبل الجرثومي في مرحلة ما أثناء الحمل.

هذه واحدة من أكثر الأمراض المهبلية شيوعًا عند النساء في سن الإنجاب، وللعدوى تأثيرات جذرية مثل الولادة المبكرة، طفل رضيع منخفض الوزن والإجهاض وما إلى ذلك، وهذا ربما يؤكد مدى أهمية صحة الأم بالنسبة للطفل السليم.. وإليك كيف يمكن للأمهات الجدد الحفاظ على نظافتهن؟.

1- حافظي على نظافة نفسك:
إن أهم عائق أو عقبة في صحتك كأم هو عدم تنظيف نفسك بشكل صحيح، وغالبًا ما يؤدي التنظيف غير السليم إلى العديد من الإصابات وبالتالي من أجل الحفاظ على نفسك بعيدا عن الالتهابات البكتيرية، تأكدى من تنظيف نفسك بشكل صحيح.

2- تجنبي الإفراط في استخدام المنتجات المحملة بالمواد الكيميائية:
عندما تكون المرأة حاملاً، تكون أجزائها الخاصة أكثر حساسية بسبب زيادة إفرازات المهبل وزيادة الدورة الدموية والتغيرات الهرمونية، في حين أن الغسول يساعد في الحفاظ على الالتهابات البكتيرية بعيداً عنك، يجب أن تتذكري عدم الإفراط في استخدام الغسول حيث إن الإفراط في التطهير قد يؤثر على توازن درجة الحموضة في الأجزاء الخاصة بك. أيضًا حاولى التقليل أو الامتناع عن استخدام مزيلات الروائح المهبلية أو المنتجات المعطرة لأنها ضارة بسبب المكونات الكيميائية.

3- نظافة الرضاعة الطبيعية:
تبدأ رعاية ثدييك في رحلة ما قبل الولادة، في غضون 12 أسبوعًا من الحمل نفسه يبدأ ثدياك في إفراز السوائل التي تشكل لاحقًا الحليب لطفلك، وغالبًا ما يؤدي إطلاق هذا السائل إلى صدور رطبة وحكة وبالتالي يصبح من الضروري الحفاظ على ثدييك والمناطق المحيطة بهما نظيفة.

مع بدء الرضاعة الطبيعية افركي كمية صغيرة من حليب الأم في حلمتك، اسمحي لحلماتك بالتنفس وأعطى أكبر قدر ممكن من الهواء إلى حلماتك وحافظي عليها نظيفة وجافة، جميع هذه التدابير سوف تساعدك على الرضاعة الطبيعية.

4- احرصي على غسل اليدين:
إذا كنت تغسلين يديك بشكل صحيح على فترات زمنية مناسبة، فمن الأرجح أن تكوني بعيدة عن الأمراض، وأن تبقي طفلك بعيدًا عن الأمراض مثل البرد أو الإنفلونزا أو التهابات المعدة. تأكدي من غسل يديك قبل وبعد تناول الطعام، وقبل وبعد تغيير حفاضات طفلك، أو في كل مرة تتصل بأي مادة كيميائية.