Top
موقع الجمال

شارك

كلام في الحب

فوائد الارتباط برجل كبير السن

تاريخ النشر:27-05-2019 / 05:21 PM

المحرر: خاص الجمال - إيناس مسعود

فوائد الارتباط برجل كبير السن
فوائد الارتباط برجل كبير السن

عادة لا تميل المرأة إلى الزواج من رجل يكبرها كثيرا في السن، لكن هنا رأي آخر يدفعك إلى الزواج من كبير السن ويقدم لك بعض الفوائد المنطقية لهذا تعرفي عليها فيما يلي:

1- سوف يفيدك بخبرته
عندما ترتبطين برجل كبير السن فهذا يعني أن حياتك ستكون أكثر تشويقا لأنه سوف يخبرك بكل الأحداث التي واجهته خلال مشوار حياته وكل ما تعلمه من أناس قابلهم في حياته فتستفيدي منها حكمة ومعرفة أكثر مما تتخيلي.

2- سوف ينفق عليك كلية
لو كنت مرتبطة بشاب لن تجدي لديه قدر الاهتمام المتوفر لدى كبير السن، فالشاب عادة يطلب منك مشاركته في الإنفاق على المنزل بدون أي خجل أو تردد، بينما يؤمن الرجل الكبير أن المرأة لا ينبغي أن تنفق من مالها أي شيء داخل بيت الزوجية لأن زوجها متكفل بها.

3- ستجدينه حبيبًا مخلصًا
مع شخص يكبرك سنا تشعرين بالثقة والأمان والحب في كل حركة وكلمة يقوم بها أو ينطقها، فهو يساعدك ويدعمك ويجعلك ملكة متوجة.

4- سوف يعبر لك عن حبه بأشكال متعددة
مع كبير السن ستشعرين كم أنت إنسانة رائعة تستحق الحب لأنه سيحيطك بحبه من كل جانب برسائل حب واهتمام ونصائح وخوفه عليك، وكلها صور من صور الحب.

5- بالنسبة له أنت الأفضل
طبعا تعرَّف الرجل كبير السن على الكثيرات من النساء وله العديد من العلاقات، وفي النهاية قام باختيارك أنت مما يعني أنك الأفضل بالنسبة له من بين كل النساء اللاتي عرفهن قبلك، ومعه لن يكون هناك جدال إنما مناقشة وبعد نهاية أي مناقشة فيها بعض الاختلاف ستجدينه يحتضنك ويقول لك أنه يحبك رغم كل شيء.

6- تنتهي النقاشات المالية بطريقة أفضل معه
يمنحك الارتباط بشخص كبير السن قاعدة للمناقشة في الماليات بشكل كامل والاطمئنان لأنه رجل على قدر المسئولية.

7- ستكونين إنسانة أفضل لأنك معه
معه سوف تستيقظين كل يوم وبداخلك شعور بالسلام لأنك تعلمين جيدا بأن هناك إنسان يدعمك ويحتويك ويساعدك.

وأخيرا مهما واجهت الكثير من ردود الأفعال السلبية والتعليقات المؤذية والجارحة بسبب ارتباطك برجل كبير السن، عليك أن تتمسكي به ولا تهتمي بما يقولونه مادمت مؤمنة به ومقتنعة كامل الاقتناع بارتباطك بهذا الشخص.. ومادام يوفر لك الحياة التي تحلمين بها حياة يملؤها الحب والدعم والأمان وهذا أقصى ما تتمناه كل امرأة.