Top
موقع الجمال

شارك

الصحة الجنسية

الاكتئاب والحياة الجنسية

تاريخ النشر:27-05-2019 / 01:32 PM

المحرر: خاص الجمال - إيمان عبد الهادي

الاكتئاب والحياة الجنسية
الاكتئاب والحياة الجنسية

يؤثر الاكتئاب على حياتك بالعديد من الطرق، ولكن هل تعلمين أنه يمكن أن يؤثر على الدافع الجنسي لديك؟ شعورك بالاكتئاب يعني عد شعورك بالأمان العاطفي تجاه زوجك، أما بالنسبة للرجال تشير الدراسات إلى أنه إذا كان الرجل يعاني من الاكتئاب المزمن فمن المحتمل أن يواجه مشكلة جنسية شائعة مثل ضعف الانتصاب، وبالطبع تؤثر الأدوية المضادة للاكتئاب أيضا على الرغبة الجنسية. 

وجدت الدراسات أيضا أنه إذا كان أحد الزوجين أو كليهما مصاباً بالاكتئاب تكون هناك صعوبة في بدء التفاعل الجنسي بالنسبة للطرفين.

كيف يؤثر الاكتئاب على حياتك الجنسية؟
عند الشعور بالاكتئاب فإنك تشعر باليأس والعجز، وهذه المشاعر السلبية يمكن أن تستمر لأيام أو أسابيع مما يؤثر على وظائفك اليومية بما في ذلك حياتك الجنسية؛ فالرغبة الجنسية تبدأ من العقل والذي يخبر جسمك أن يقوم بزيادة تدفق الدم إلى الأعضاء التناسلية عن طريق النواقل العصبية وهي مواد كيميائية تعمل على نقل الأوامر من العقل إلى الجسم والعكس، يؤثر الاكتئاب على هذه المواد الكيميائية ويجعل من الصعب على دماغك إرسال إشارات إلى الأعضاء الجنسية عندما تكون على وشك الدخول في علاقة مع شريكك.

وهنا كيف يؤثر الاكتئاب على حياتك الجنسية..
كبح المتعة: 

في حال كنت تعاني من الاكتئاب ستجد صعوبة في الاستمتاع بوقت ممتع مع شريكك، هذا النقص في المتعة هو واحد من الأعراض الرئيسية للاكتئاب والمعروف بالهيدونيا، تؤدي الهيدونيا إلى غالبية المشكلات الجنسية لدى النساء بينما كان القلق لدى الرجال السبب الرئيسي وراء العجز الجنسي.
 
انخفاض مستويات الطاقة: 
عندما تشعر بالاكتئاب إما أن تنام لفترة طويلة أو لا تحصل على قسط كاف من النوم؛ ففي حين أن قلة النوم تؤدي إلى التعب فإن النوم لفترة أطول من اللازم يؤدي إلى الخمول.. كلا الأمرين يمكنهما إبعادك عن رغبتك في ممارسة الجنس وسوف تجد نفسك تبحث عن أعذار لتجنب ذلك. الأعذار المعتادة تدور حول التعب أو يوم طويل في العمل أو لا أشعر أنني بخير وغيرها. 
تشير العديد من الدراسات أيضا إلى أن عادات النوم غير المنتظمة يمكن أن تؤثر سلبا على الرغبة الجنسية.
 
يؤثر على علاقاتك: 

يمكن أن يخلق الاكتئاب حاجز اتصال بينك وبين شريك حياتك، لن تتمكنا من مناقشة مشكلاتكما بحرية مع بعضكما البعض، وهذا غالبا ما يؤدي إلى سوء الفهم والإحباط بين الأزواج، الاكتئاب أيضا يعد السبب وراء ضعف التواصل وعدم الثقة وبالتالي عدم القدرة على الحفاظ على علاقة ثابتة.