Top
موقع الجمال

شارك

عناية بالبشرة

استخدام واقى الشمس لا يمنع الجسم من إنتاج فيتامين (د)

تاريخ النشر:13-05-2019 / 05:49 AM

استخدام واقى الشمس لا يمنع الجسم من إنتاج فيتامين (د)

كشفت دراسة علمية حديثة أشرف عليها باحثون بريطانيون، أن الكريمات الواقية من الشمس لا تمنع الجسم من إنتاج فيتامين (د).

ووفقاً لموقع صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، يقول خبراء الصحة إن الدراسة ستساعد في إقناع الناس بحماية أنفسهم من سرطان الجلد ، وتجاهل الأسطورة القائلة بأن واقى الشمس يمنع فيتامين د من الوصول إلى الجلد.

ومن المعروف أن فيتامين (د) - الشهير باسم فيتامين أشعة الشمس - ضروري لصحة العظام، ويتم إنتاجه بواسطة الجلد بعد التعرض لأشعة الشمس فوق البنفسجية.

ومع ذلك ، بالإضافة إلى كونه المصدر الرئيسي لفيتامين (د) ، فإن الأشعة فوق البنفسجية هي السبب الرئيسي لسرطان الجلد ، وهو أكثر أنواع السرطان شيوعا في المملكة المتحدة.

وأثار القلق العالمي بشأن نقص فيتامين (د) مناقشات حول أفضل السبل لتحقيق مستويات صحية وفي الوقت نفسه الحد من خطر الإصابة بسرطان الجلد.

وأثيرت مخاوف من أن طرق الحماية من أشعة الشمس ، بما في ذلك استخدام واقي الشمس ، قد تسهم في نقص فيتامين (د).

والآن ، خلصت ثلاث دراسات منفصلة نشرها خبراء من لندن وأستراليا في المجلة البريطانية للأمراض الجلدية إلى أن استخدام واقي الشمس لا يؤثر على حالة فيتامين (د) في غالبية الناس.

وقال مؤلف الدراسة الأولى البروفيسور "أنتوني يونغ" ، من كلية كينجز كوليدج في لندن: "ضوء الشمس هو المصدر الرئيسي لفيتامين د".

وأضاف "يونغ": "أظهرت دراستنا ، خلال أسبوع من الطقس المثالي في تينيريفي، أن واقيات الشمس ، حتى عند استخدامها على النحو الأمثل لمنع حروق الشمس، سمحت بدخول نسبة ممتازة من  فيتامين د".