Top
موقع الجمال

شارك

الصحة النفسية

تعرفي على تأثير مضادات الاكتئاب على مرضى الاضطراب ثنائى القطب

تاريخ النشر:02-03-2019 / 12:22 PM

تعرفي على تأثير مضادات الاكتئاب على مرضى الاضطراب ثنائى القطب

أكدت دراسة طبية أن الأدوية المصممة لتهدئة أعراض الصحة العقلية يمكن أن تجعلها أسوأ، موضحة أن مضادات الاكتئاب تسبب هوساً لدى مرضى الاضطراب ثنائى القطب .

وكشفت دراسة حديثة، نشرت فى المجلة البريطانية للطب النفسى، أن ما يقرب من ربع المصابين بالاضطراب ثنائى القطب فى أسكتلندا يسيئون فهم استخدام مضادات الاكتئاب، والتى يمكن أن تجلب الهوس للأشخاص الذين يعانون من هذه الحالة .

وأشار الباحثون إلى أن الأشخاص الذين يعانون من اضطراب ثنائى القطب قد لا يحصلون على أفضل علاج دوائى، ووجدوا أن هناك انخفاضا تدريجيًا فى وصف الليثيوم (أفضل لعلاج الاضطراب ثنائى القطب).

وخلال فترة الدراسة، ظل استخدام مضادات الاكتئاب ثابتًا، فى حين زادت وصفات الأدوية المضادة للذهان والأدوية المضادة للاختلاج. وهذا أمر مهم لأن هذه الأدوية يمكن أن تسبب عدم الاستقرار المزاجى وربما الهوس.

ويقول الباحثون إن الليثيوم هو الدواء النفسى الوحيد الذى ثبت أنه يوقف الميول الانتحارية، لكن بعض الدراسات تقول إن العقار مرتبط بالعيوب الخلقية عند النساء الحوامل.

فى إطار اهتمام اليوم السابع بتقديم كل ما يهم المصريين من معلومات واستشارات طبية ، يقدم اليوم السابع خدمة التعرف على أسعار وتكاليف العمليات الطبية المختلفة لكى يتمكن كل مريض من تحديد العملية المناسبة والسعر المناسب ونرشح له أيضًا الدكتور المناسب.