Top
موقع الجمال

شارك

سكووب

ليندسي لوهان ترفض عرض مجلة بلاي بوي للتعري مقابل 700 ألف دولار

تاريخ النشر:13-09-2008 / 12:00 PM

ليندسي لوهان ترفض عرض مجلة بلاي بوي للتعري مقابل 700 ألف دولار

بمناسبة مرور 55 عاما على ظهور المجلة الإباحية الشهيرة "بلاي بوي Play Boy " فى يناير/كانون الثاني 2009، عرضت المجلة على بطلة فيلم "فتيات سيئات Mean Girls" الممثلة ليندسي لوهان أن تظهر على الغلاف، لكن يبدو أن المبلغ الذي عرضته مجلة بلاي بوي، وهو 700 ألف دولار، لم يكن كافيا بقدر كبير لإغراء النجمة الشابة بخلع ملابسها.

وعلى الرغم من أن لوهان سبق أن قبلت أن يتم تصويرها عارية في العام الماضي في إحياء لذكرى نجمة الإغراء الراحلة مارلين مونرو في مجلة نيويورك، إلا أنها الآن لا تقبل الظهور عارية.

وتبعا لموقع إكسيس هوليوود فقد صرح المتحدث الإعلامي للوهان -22 سنة- قائلا "إنها ستكون سعيدة بالظهور على غلاف مجلة بلاي بوي، ولكن بدون عري".

ويقول هال ليفنسون المستشار الإبداعي لمجلة بلاي بوي إن العدد هو إحياء للذكرى الـ60 لنجمة الإغراء آن مارغريت بطلة فيلم "قطة صغيرة تحمل سوطا Kitten With A Whip"، وهو فيلم ليندسي المفضل. ولكن متحدث لوهان أشار إلى أن الفيلم أيضا لم يكن به أي "عري".

وأضاف قائلا "إن لوهان تشعر بالفخر من هذا العرض، ولكنها تشعر بأنها في هذا الوقت من مشوارها الفني ليست بحاجة إلى أن تخلع ملابسها".

الخيانة والسياسة
كانت ليندسي تصدرت عناوين الأخبار في الآونة الأخيرة بسبب انتقادها اللاذع لوالدها على صفحات مدونتها الإلكترونية، بعدما قال في حوار مع مجلة E! إن سامنثا رونسون صديقة لوهان استغلت ابنته لتنال الشهرة.

وهو ما ردت عليه ليندسي على صفحتها بموقع MySpace بقولها "لقد أصبح مصدر فظاظة، وإحراج عام لي ولأسرتي ولزملائي في العمل ولأصدقائي وللفتاة التي أعتبرها بمثابة العالم لي"، مضيفة أنها شعرت بأنها تعرضت "للخيانة".

وكانت الممثلة الجميلة كتبت على مدونتها الخاصة بالموقع نفسه يوم الثلاثاء الماضي بعضا من آرائها حول جون ماكين المرشح الجمهوري في انتخابات الرئاسة الأمريكية ونائبته حاكمة ولاية آلاسكا سارة بالين، وما أثير من ضجة إعلامية بشأن إعلان بالين حمل ابنتها المراهقة التي تبلغ من العمر 17 عاما.

تقول ليندسي "كنت أتابع الأخبار كل صباح كبقية الناس، وأظل أسمع أخبارا وموضوعات خاصة بحمل المراهقات.. أعتقد أن المشكلة الحقيقية تبرُز من حقيقة كوننا ننأى بأنفسنا عن التعرف أكثر على سارة بالين وآرائها السياسية وما يمكن أن تفعله لجعل أمريكا بلدا أقل تدميرا (لما حولها)".

واقترحت ليندسي على بالين أن "تركز على إلقاء بعض الخطب وإبراز السياسات ذات التأثير الأقوى كما يفعل غريمها جو بايدين مُرشح السيناتور الديمقراطي باراك أوباما لمنصب نائب الرئيس في الانتخابات الرئاسية".

ثم طلبت الممثلة، التي ستظهر كضيفة شرف في الموسم الحالي من مسلسل "بيتي القبيحة Ugly Betty"، من الآباء التقرب إلى أبنائهم، والتحدث إليهم باللين، قائلة "أعتقد أن الآباء بحاجة إلى معرفة كم من الضروري أن يتحدثوا إلى أبنائهم بشأن الأمور التي قد تنتج عن كون المراهق صار نشطا غريزيا".