Top
موقع الجمال

شارك

غذاء

«كويا كوليكتيف» دبي .. مطعم يجمع بين فنون الطهي وعراقة التقاليد والتراث

تاريخ النشر:07-06-2017 / 03:37 PM

«كويا كوليكتيف» دبي .. مطعم يجمع بين فنون الطهي وعراقة التقاليد والتراث
يجمع مطعم «كويا دبي» ما بين الفن في ديكوره والمذاق والطعام المميز وذلك ضمن عروض موسيقية ومعارض فنية وفعاليات ثقافية

ضمن أجواء مميزة، كشف مطعم كويا دبي «Coya Restaurant Dubai»، الوجهة الفريدة التي تقدم أشهى أطباق بيرو وأميركا اللاتينية، النقاب عن أحد مكوناته السرية والفريدة لموسم الربيع، حيث حرص المطعم على الجمع بين أشهى تجارب الطعام المبتكرة، مع الذوق الموسيقي والفني الرفيع. وفي هذا الصدد، سيتضمن مفهوم «كويا كوليكتيف» نخبة من النجوم والمواهب القادمة من جميع أنحاء العالم.

ويتشكل مفهوم «كويا كوليكتيف» من الفعاليات الفريدة التي تجسد أخلاقيات الشعوب ومعتقداتها، إذ يمثل «كويا دبي» بوابة دبي نحو العالم، لاستعراض المواهب الناشئة وغير المكتشفة والأقل شهرة على ساحة الفن والموسيقى والتعبير الإبداعي.

وباستضافته المعارض الفنية، وكل ما هو جديد في عالم الفن، والعروض، والحفلات الموسيقية، والجلسات الأدبية والحوارية التفاعلية، والحفلات الكبيرة، يقدم «كويا دبي» لضيوفه تجربة سحرية متعددة الأبعاد، تساهم في تعزيز مكانته المتميزة بوصفه وجهة ثقافية أصيلة.

ويهدف مفهوم «كويا كوليكتيف»، الذي يتألف من ثلاثة عناصر رئيسية، إلى احتضان المبادرات الثقافية التقليدية والمعاصرة على حد سواء، لتزويد الضيوف بتجربة حيوية وتفاعلية متميزة.
يقدم المطعم قائمة متميزة من الألحان والموسيقى، تضم مزيجا متنوعا من العروض الموسيقية المختارة، وعروض الـ«دي جيه» العصرية، لأبرع منسقي الأغاني، الذين يمثلون التيار الكلاسيكي والحديث.

وفي خضم هذا العالم المليء بأجواء البهجة والاحتفال والتفاعل المتبادل بين الثقافات اللاتينية، ستصدح الأصوات البريطانية، والحركات الموسيقية الكلاسيكية ذات الأثر البالغ، التي أثرت التاريخ الفني العالمي.

انطلاقا من التزامه الكبير بإبراز ثقافة شعوب أميركا اللاتينية، يفخر «كويا دبي» بكونه الحاضن لجميع الفنانين من ذوي الجذور أو الأصول الأميركية الجنوبية، والفنانين الصاعدين والموهوبين على مستوى المنطقة، وبكونه وجهة الفنون غير التقليدية، والمركز الجامع للفنانين العالميين من ذوي التوجهات المتقاربة.