Top
موقع الجمال

شارك

كلام في الحب

متى يجب عليك الانفصال عن خطيبك؟!

تاريخ النشر:23-03-2016 / 03:30 PM

المحرر: خاص الجمال - إيمان عبد الهادي

متى يجب عليك الانفصال عن خطيبك؟!

هل تتساءلين إذا كان عليك ترك حبيبك أم لا؟ اقرئى هذا لمعرفة ما هو غير مقبول فى أى علاقة.

تماما مثل أى علاقة عاطفية للأسف حتى تلك الأفلاطونية أو الصداقة العادية يمكن أن تنتهى وتخرج عن مسارها بسبب ظروف وحالات معينة؛ فكثير من الناس يميلون إلى الاستخفاف بالآثار السلبية التى يمكن أن تمتلكها علاقات حياتك عنما لا تسير الأمور على أفضل ما يرام. الثقافة الشعبية ومصطلحات "أفضل الأصدقاء مدى الحياة" تخبرنا أن العلاقات يجب أن تستمر لعدة سنوات بلا نهاية، ومع ذلك فى الواقع نادرا ما تسير الحياة وردية دائما، وعلى الرغم من أن الصداقة يمكن أن تضيف الكثير من القيمة لحياتك إلا أنها يمكن أن تكون مرهقة وتستنزف طاقتك إذا كان الصديق غير صحيح.. لذا إليك تلك العلامات التى تشير إلى أن الوقت قد حان لعدم مواصلة تلك العلاقات الغير صحية:

1- يقتحمون انعدام الأمن الخاص بك بشكل مباشر أو غير مباشر:

إذا كان لديك صديق موثوق به فإنك تخبره عما يؤرقك ويؤلمك، ولكنه يستمر فى جعلك تشعر بالسوء حيال ذلك ولا تفكر مرتين قبل الانفصال عنه، فالمزاح اللعوب والنكات غير الضارة شئ واحد ولكنها إذا كانت محاولة لتجعلك تشعر بالسوء تجاه مظهرك أو بعض صفاتك الشخصية والتى تعرفها جيدا فإن هذا ليس صديقك حقا.

2- يرفض مرارا وتكرارا أنه جرحك:

للأسف فى كل علاقة سيكون هناك وقت حيث يؤذى أحد الطرفين الآخر، وفى كثير من الحالات يمكن أن يكون ذلك غير مقصود تماما ويتم التخلص من أى سوء فهم عن طريق التواصل المباشر مع صديقك وإخباره كيف شعرت حول هذا الموضوع، وهذا يساعد فى تخطى الأمر وحتى أنه يجعلك تزداد قربا مع صديقك، ومع ذلك إذا رفضوا مرارا وتكرارا أن يستمعوا إليك ويخبرونك دوما بأنك حساس للغاية، فإن هذه علامة تخبرك بأنه عليك عدم الاستمرار.

3- خانوا ثقتك:

معظمنا يمر بالمرحلة التى يثق بها فى صديق بشكل كاف لنكشف له عن أسرارنا لمعرفة ما إذا كان قد تحدث عنه مع الآخرين، ويمكن لهذه الحوادث أن تجعل من الصعب جدا بالنسبة لك البدء فى الثقة بالأصدقاء مرة أخرى، وتبعا للحالة إذا كنت تشعرين أن الخيانة سيئة للغاية بحيث لا يمكنك الوثوق به مرة أخرى أو الانفصال عنه تماما.

4- أنت الطرف الوحيد الذى يقوم بكل الجهد:

إذا كنت تشعرين وكأنك الطرف الوحيد الذى يبذل الجهد للاتصال مع الطرف الآخر، فإن هذه علامة تخبرك بأنه عليك إعادة جدولة تلك العلاقة، فلا تزعجي نفسك بالاتصال أو

إرسال الرسائل، فربما قد تخلى عنك فى بعض المناسبات الهامة دون تقديم اعتذار سليم. أيضا.. كل المحادثات بينكما تعد من طرف واحد بدون رغبة من الآخر فى الاستماع إليك حقا، حيث يفترض أن العلاقات تسير على منهج الأخذ والعطاء، وإذا لم يكن يضيف قيمة لحياتك يجب أن تنفصلي عنه بالتأكيد.

5- هناك الكثير من الغيرة والمنافسة غير الصحية:

فى حين أنه لا يوجد خطأ فى المنافسة الشريفة مع صديق أو حبيب معين -لا سيما إذا كنتما تعملان فى نفس المجال- وفى هذه الحالة تجعلكما الصداقة أو الحب أفضل بكثير، لكن عندما يتحول الأمر إلى القيام بأشياء غير صحيحة ومنافسة غير شريفة تعد هذه علامة سيئة، ومن المفترض أن يكون خطيبك سعيدا بالإنجازات وليس الشعور بالغيرة من علاقاتك الجديدة أو حصولك على وظيفة أفضل أو ترقية جديدة، وإذا كان خطيبك غير داعم لك ومشجع عليك حقا سؤال نفسك "هل هو حقا يجبني؟" .