Top
موقع الجمال

شارك

سكووب

صور فاضحة تهدد زواج جورج كلوني من صديقته سارة لارسون

تاريخ النشر:07-04-2008 / 12:00 PM

صور فاضحة تهدد زواج جورج كلوني من صديقته سارة لارسون

يبدو أن العازب الشهير في هوليوود النجم كلوني – الذي بدأ عرضه فيلمه الجديد "عقول جلدية" -قد لا يلجأ إلى كسر وحدته بالزواج، خاصة بعد الصور الفاضحة التي تسربت لصديقته سارة لارسون التي رددت صحف ومجلات فنية أنهما قد يتزوجان قريبا.

ونشرت مجلة ستار الأمريكية مؤخرا صورا فاضحة لصديقة كلوني أثناء عملها السابق في الملهى الليلي، قبل أن تصبح صديقة للنجم السينمائي وسفير النوايا الحسنة المرموق.

وقالت المجلة، إن العازب الشهير تربطه علاقة عاطفية بسارة لارسون الساقية السابقة في أحد الملاهي الليلية في لاس فيجاس التى قابلها في يونيو/ حزيران 2007 في إحدى الحفلات التي حضرها مع أصدقائه فريق تمثيل فيلم "عصابة أوشن 13 Ocean’s Thirteen" .

لارسون اعتزلت عملها في منتجع وفندق بالمز في فيجاس منذ سبتمبر/ أيلول الماضي منذ أن أصبحت صديقة كلوني الرسمية وحضرت معه مهرجان فينيسيا السينمائي الدولي.

تأتي فضيحة صديقة كلوني في وقت بدأ يمل فيه النجم الهوليوودي الحاصل على جائزة الأوسكار من الوقوف أمام الكاميرا، لكن كلوني -47 عاما- الذي يمتد مشواره السينمائي لأكثر من 20 عاما لن يعتزل التمثيل قريب، إنما سيتحول إلى الإخراج.

ويقول كلوني إنه حقق نجاحا أكثر مما كان يحلم مؤخرا بفيلمه "مايكل كلايتون Michael Clayton" الذي رشح لجائزة أوسكار أفضل فيلم وبفيلمه الكوميدي" عقول جلدية Leatherheads " مع النجمة رينيه زيلوينجر.

ويعد هذا الفيلم هو الثالث الذى يقوم كلوني بإخراجه بعد فيلميه " اعترافات عقل خطير Confessions Of A Dangerous Mind " و فيلم " ليلة سعيدة وحظ سعيد Good Night And Good Luck ".

ويقول كلوني لرويترز "بعد عشر سنوات من الآن أتخيل أن الناس ستمل من مشاهدتي، ولهذا أتمنى أن أقوم بالإخراج فهذا هو هدفي".

وأشار إلى أنه من المحتمل أن يقوم بإخراج فيلم رابع في نهاية هذا العام يحمل اسما مؤقتا هو "ساكن الضاحية Suburbicon" من سيناريو الأخوين إيثان وجويل كوين وهما مخرجا فيلم "لا وطن للعجائز No Country For Old Men " الحائز على أوسكار أفضل فيلم.

وقال "إنني أحب عمل ذلك، فالإخراج عمل مبدع وممتع حقا، وهو الشيء الذي أريد أن أضع معظم تركيزي فيه".

عقول جلدية بعد 10 سنوات
اللافت أن كلوني كان قد قرأ سيناريو فيلم "عقول جلدية" منذ حوالي عشر سنوات عندما كان نجما تليفزيونيا شهيرا في حلقات " غرفة الطوارئ ER " لكنه خشي ألا ينال النجاح ساعتها مثل فيلميه "باتمان وروبين Batman and Robin " و "صانع السلام Peacemaker "

غير أن نقطة التحول في حياة كلوني جاءت في عام 1998 ، عندما لعب بطولة فيلم " بعيدا عن الرؤية Out Of Sight " من إخراج ستيفن سوديربيرج، الذي لاقى نجاحا واستحسانا من النقاد والجماهير.

ويجسد كلوني في فيلم "عقول جلدية" شخصية" دودج كونيلى "نجم فريق كرة القدم أمريكية تقدم في السن، ولكن جاذبيته ووسامته التى تجتذب النساء لا تفيده في إخراج فريقه من ورطته المادية.

وفي الوقت الذى كان يستعد فيه دودج للاعتزال لعدم وجود المال، يظهر نجم جامعي وبطل الحرب كارتر روثرفورد "الطلقة" الذي يجسد شخصيته جون كرايزينسكى لينال إعجاب المشجعين ويعيد للفريق مكانته. ويقع " دودج" و"كارتر" في حب الصحفية -رينيه زيلوينجر- ولكن كعادة الأفلام الرومانسية، لا يفوز بحبها سوى واحد.

وعلى عكس فيلمه السياسي "حظ سعيد وليلة سعيدة " والقضائي المثير "مايكل كلايتون" الذي رشح كلاهما لجائزة الأوسكار كأفضل فيلم، فإن فيلمه "عقول جلدية Leatherheads " الجديد ليس من نوعية الجوائز.

يذكر أن كلوني من مواليد بلدة كينجستون الصغيرة بولاية كنتاكي الأمريكية عام 1961، وولد لأبوين أمريكيين من أصل أيرلندي، ووالدته كانت ملكة جمال، أما والده فكان يعمل بالصحافة.

وظل كلوني لأكثر من 10 سنوات يعمل في أدوار تلفزيونية بسيطة، حتى عمل بالمسلسل الدرامي الطبي الناجح "غرفة الطوارئ ER" في عام 1984، الذي أذيع على قناة NBC لمدة خمس مواسم متتالية، حتى نجح في لفت أنظار هوليوود إليه بأدائه البارز لشخصية دكتور دوج روس المضطرب، فانهالت عليه العروض السينمائية.

وقام ببطولة فيلم "من الفجر وحتى المغربFrom Dusk Till Dawn" في عام 1996، وفيلم "باتمان وروبينBatman & Robin" في عام 1997، وفيلم "بعيدا عن الأنظارOut Of Sight" في عام 1998.

وفي عام 2000 ترك كلوني حلقات "غرفة الطوارئ ER" بعد أن أثبت وجوده في هوليوود، وأصبح من أكثر الوجوه طلبا في الأفلام، فهو من طراز كبار نجوم هوليوود أمثال كلارك جيبل وكاري جرانت، اللذين يتمتعون بوسامة من نوع آخر غير النوع الأمريكي المألوف للبشرة الفاتحة والشعر الأشقر.