Top
موقع الجمال

شارك

الصحة الجنسية

هل أنت خجولة بشأن اسمرار المناطق الحساسة؟ إليك ما يمكنك القيام به

تاريخ النشر:22-10-2015 / 05:00 PM

المحرر: خاص الجمال - إيمان عبد الهادي

 هل أنت خجولة بشأن اسمرار المناطق الحساسة؟ إليك ما يمكنك القيام به
من المهم أن ندرك أن المنطقة الحساسة هى عادة أكثر اسمرارا من بقية الجسم، وذلك بسبب إنتاج المزيد من الميلانين وهى الأصباغ المسئولة عن لون البشرة الطبيعى فى هذه المنطقة، هذه الآلية هى طريقة دفاعية من الجسم لحماية هذه المنطقة من الضرر نتيجة لعدد من العوامل بما فى ذلك أشعة الشمس. 
 
بغض النظر عن ذلك هناك أيضا بعض العوامل الأخرى التى يمكن أن تتسبب فى اسمرار هذه المنطقة كوجود العدوى والحساسية لبعض المنتجات التى تستخدمينها، وبالنظر إلى أن المنطقة حساسة للغاية هناك عدد قليل من الخيارات الآمنة التى يمكنك تجربتها:
1-عصير البطاطس: 
للحصول على هذا العلاج عليك غسل وتقشير حبة من البطاطس وتقطيعها لنصفين ثم عصرها للحصول على العصير، كما يمكنك إضافة القليل من الكركم لهذا العصير ومزج الخليط جيدا وتطبيقه على المنطقة، اتركيه لمدة حوالى 15 دقيقة ثم يغسل بالماء الدافئ. 
كونه عنصر للتفتيح الطبيعى فإن عصير البطاطس يساعد على تفتيح لون الجلد فى المنطقة الحساسة والكركم عامل مطهر طبيعى يمنع أى إصابة، استخدمى هذا العلاج مرة واحدة فى الأسبوع على مدى الشهر وهذا أكثر من كاف لرؤية نتائج ملموسة.
 
2-الليمون والجليسرين: 
قبل القيام بهذا العلاج تأكدى من عدم وجود أى جروح مفتوحة أو التهابات فى الجلد، لهذا العلاج تحتاجين ملعقة من الجليسرين وكمية مساوية من الليمون، وامزجى المكونين بشكل جيد وطبقيه على المنطقة الحساسة.
 
اتركيه لمدة 15 دقيقة – 30 دقيقة ثم اغسليه بالماء الدافئ، والليمون عامل تفتيح طبيعى والجليسرين يرطب المنطقة، استخدمى هذا العلاج مرة واحدة يوميا لرؤية نتائج مبهرة.
 
3-الاسكراب: 
تقشير هذه المنطقة فكرة جيدة لأنها يمكن أن تخفف من اسمرار الجلد أيضا، فالاسكراب الطبيعى الرائع الذى يمكنك استخدامه هو مسحوق قشر البرتقال ومزجه مع بعض عصير الليمون والكركم لتكوين عجينة وفرك المنطقة فى حركة دائرية لطيفة، وإذا لم يكن لديك قشر البرتقال المجفف يمكنك استخدام القشر الطازج.. استخدمى هذه الطريقة مرة واحدة فى الأسبوع لرؤية نتائج جيدة.
 
تحذير: 
هذه العلاجات منزلية سوف تستغرق بعض الوقت لرؤية نتائجها، وإذا لاحظتِ وجود عدوى يرجى زيارة الطبيب للحصول على التشخيص السليم، ولا تقومى بتطبيق أى من هذه العلاجات داخل أو حول المهبل؛ حيث إن الجلد فى هذه المنطقة حساس للغاية وأكثر عرضة للعدوى.