Top
موقع الجمال

شارك

سكووب

نجمات هوليوود قبل وبعد الانجاب

تاريخ النشر:22-06-2014 / 01:45 PM

درو باريمور

درو باريمور

بعد أشهر من ظهورها الامع والهادئ على السجادة الحمراء، أنجبت أ درو باريمور أخيرا ابنتها الثانية فرانكي في ابريل الماضي من هذا العام

بعد شهر واحد من الولادة، ظهرت الممثلة مرة أخري بمظهر رائع علي السجادة الحمراء أثناء حملة الدعاية لفيلمها "Blended" .
 
تقول باريمور لمجلة "E!": أعرف أن لدي طفلين لرعايتهم الآن و قمت بركل مؤخرتي لأعود لمجريات الأمور.

إيميلي بلانت

إيميلي بلانت

رحبت إيميلي بلانت بطفتلها الأول، هازل، إلى العالم في فبراير من هذا العام.
 
أعلن زوجها جون كرازينسكي هذا الخبرعلى تويتر حيث يقول لمعجبيه: "إميلي وأنا سعيدين للغاية بالترحيب بابنتنا هازل الي العالم اليوم، عيد ميلاد سعيد"

نظرا الي أن جسم الممثلة بدا مناسبا جدا وصحيا أثناء الحمل، فإنه لم يكن مفاجئا أن نراها تعود الي لياقتها البدنية بعد أسابيع فقط من الولادة.

أوليفيا وايلد

أوليفيا وايلد

تقول أوليفيا وايلد، التي أنجبت ابنها أوتيس في ابريل، أنها تعتبر بطنها المنتفخة "شارة فخر" حيث تقول "انتهى بي الأمر الحصول على نوع من الحماس لإظهار بطني المنتفخة حيث انها وسام فخر واعتزاز"

بعد أسابيع قليلة ظهرت وايلد في مظهر رائع حين كانت تستعرض لمولودها الجديد معالم نيويورك.

جيسيكا سيمبسون

جيسيكا سيمبسون

كنت أعاني من انعدام الثقة في النفس، لم أستطع حتى أن أصدق ما أزنه قالت جيسيكا ذلك عن ثقتها في نفسها وقت ولادة ابنها "آس" في يونيو 2013 "لا لم أكن أعتقد أن أي وقت مضى أن أري هذه الأرقام التي رأيتها على الميزان".

ولكن جيسيكا التي كانت تعاني من زيادة الوزن ظهرت بصورة مذهلة بعد أشهر فقط ولادة ابنها "ايس".

كيت وينسلت

كيت وينسلت

 بعد ثلاث أشهر فقط من الولادة، عادت كيت وينسلت مرة أخري لتظهر أمام الكاميرات، ولكن في حين أنها بدت سعيدة وصحية، اعترف الممثلة إلى كونها مشغولا جدا للتفكير في اتباع نظام غذائي.

لم يمنع كيت وينسلت كونها في آخر مراحل الحمل عن الظهور بمظهر ساحر على السجادة الحمراء قبل أسابيع فقط من ولادة ابنها الأصغر "بير" في ديسمبر 2013.

شاكيرا

شاكيرا

كانت شاكيرا فخورة جدا ببطنها المنتفخة أثناء حملها بابنها "ميلان" في 2012، و ظهر ذلك بوضوح أثناء التقاطها للصور خلال هذه الفترة.

ولكن بعد الولادة، كانت شاكيرا أكثر استرخاء بعد عودتها الى وزنها الأصلي: "انها جزء من الأمومة "، و قالت ايضا: "أنا لا أزال لدي طريق طويل لأقطعه، ولا يزال لدي بضعة أرطال لأجسرهم وأطل بإطلالة لائقة ".

جينا ديوان تاتوم

جينا ديوان تاتوم

كون جينا ديوان تاتوم راقصة كان يجعلها تظهر في شكل مذهل حتي و ان كان ذلك قبل ولادة طفلها "إفرلي" في عام 2013.

تدريب الرقص هو أيضا الذي ساعد جينا على العودة الى لياقتها البدنية،" أنا رقصت لمدة 22 عاما من حياتي، كل يوم، سبع ساعات يوميا "، قالت: "أنا محظوظة أن جسدي يحب أن يرجع إلى هذا الشكل طالما أنا وضعت القليل من الجهد في ذلك، ولكن أنا حقا نشطة."

كورتني كارداشيان

كورتني كارداشيان

أثناء حمل كورتني بابنتها "بينيلوبي" في عام 2012، ركزت نجمة التلفزيون كورتني كارداشيان على البقاء في صحة جيدة لطفلتها.

ولكن بعد ستة أشهر فقط من الولادة، كانت نجمة تلفزيون فد خسرت 44 رطلا و عادت للياقتها مرة اخري.
 
"لقد كان من الصعب انقاص وزني للمرة الثانية" قالت كورتني في ذلك الوقت.

فيرجي

فيرجي

كان المغنية فيرجي تطل بإطلالة رائعة بحق قبل أن رحبت بابنها" روز" الي العالم في اغسطس العام الماضي.

بعد بضعة أسابيع، كانت فيرجي قد عادت مرة أخرى الي مظهر ما قبل الولادة تقريبا و كان السر في ذلك هو اتباع نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات والرقص الشرقي واليوغا.

كيم كارداشيان

كيم كارداشيان

كان الحجم المتزايد لبطن كيم كارداشيان المنتفخة يعطي مؤشر كبير علي أن طفلها "نورث" سيكون صحي، و مليء بالطاقة و البهجة.

ما أن ولدت " نورث"، حتي تحولت كيم إلى الوجهة مفضلة المشاهير لمساعدتها على التخلص من الوزن.
 
"لقد قمت بالفعل باتباع حمية غذائية و أحببت ذلك كثيرا " قالت كيم ذلك لأحد معجبيها.

جنيفر هدسون

جنيفر هدسون

استغرقت الفائزة بجائزة اوسكار و متسابقة أيدول الأمريكي السابقة جنيفر هدسون ستة أشهر فقط للتخلص من الوزن بعد ولادة ابنها في عام 2009.

الممثلة الآن تظهر أقل حجما بكثير على السجادة الحمراء و خاصة بعد انقاص مقاسها خمسة أحجام.

ميلا جوفوفيك

ميلا جوفوفيك

الممثلة وعارضة الأزياء ميلا جوفوفيك اكتسبت 62 رطلا حين ان كانت حاملا بطفلها "ايفير" و ذلك لتناولها وجبات من الكربوهيدرات الثقيلة.

ولكن سرعان ما عادت ميلا مرة أخرى للياقتها البدنية و كان ذلك بالقليل من المساعدة من مدربها شخصي، وخمسة تمارين في الأسبوع، واتباع نظام غذائي صحي.

كريستينا اغيليرا

كريستينا اغيليرا

وزن كريستينا اغيليرا زاد بشكل ملحوظ بعد أن أنجبت ابنها "ماكس" في عام 2008.

لكن في الآونة الأخيرة أنقصت كريستينا من و زنها و كان ذلك باتباع نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات واليوغا.

هيلاري داف

هيلاري داف

عادت هيلاري داف للحمل مرة أخرى في عام 2012، وبدت مستمتعة بإعطاء ابنها "لوكا" منزل صحي لينمو فيها.

بمجرد ولادة الطفل، تابعت هيلاري نظامها الصحي، وقالت: " اعتقد انه اذا سألت أي أم حامل، سوف تقول لك أريد جسدي مرة أخرى، و لكن الأمر يستغرق وقت"

ماريا كاري

ماريا كاري

لم يكن هناك أي أمل لأن تحصل ماريا كاري علي بطن صغيرة في حين أنها كانت حاملا بتوأم في عام 2011، و لنها كانت تبدو جميلة برغم ذلك.

بشكل لا يصدق، خسرت المغنية 70 رطلا بعد ولادة مونرو و مروكون، في حين أن الكثير من ذلك كان وزن الماء، وضعت ماريا نفسها على نظام غذائي صارم للسيطرة علي السعرات الحرارية.

بداية من درو باريمور الي إيميلي بلانت، هوليوود مليئة بالأمهات الجدد الذين سرعان ما يستعيدون رشاقتهم بعد انجاب أطفالهن.
 
تابع بقية الصور للتعرف علي بعض من أهم الامهات المشاهير قبل وبعد الولادة: