Top
موقع الجمال

شارك

حول العالم

ابنتا بوش تتسابقان للزواج في قبل انتهاء فترة رئاسته الثانية

تاريخ النشر:16-02-2006 / 12:00 PM

ابنتا بوش تتسابقان للزواج في قبل انتهاء فترة رئاسته الثانية

ذكرت تقارير صحفية أن التوأمتين باربارا وجينا بوش(24 عاما) ابنتا الرئيس الأمريكي، تتسابقان للحصول على أول زفاف رئاسي يقام في البيت الأبيض في حديقة "روز غاردن" منذ زفاف ابنة الرئيس الأمريكي الأسبق تريشيا نيكسون من ادوارد فينش الذي جرت مراسمه في 12 يونيو1971.

وقد صرح الرئيس جورج بوش وزوجته باربارا إلى المقربين منهما سراً، بحسب ما أوردته صحيفة "الرياض" السعودية الخميس 16-2-2006، انهما يودان أن تتم مراسم زفاف ابنتيهما قبل انتهاء فترة الرئاسة الثانية لجورج بوش. وتسري الشائعات أن بربارا مرتبطة عاطفياً بزميل دراستها في جامعة يال جاي بلاونت، فيما ترتبط جينا بعضو الحزب الجمهوري هنري هيغر.

ويأمل مستشارو الرئيس أن يتم عقد زواج إحدى هاتين الفتاتين على الأقل بكنيسة "روز غاردن" بالبيت الأبيض، اعتقاداً منهم أن ذلك سوف يرفع من شعبية الرئيس المتدنية هذه الأيام. وقال أحد مصادر البيت الأبيض قد تكون هذه المناسبة مدعاة لإلهاء الناس عن المشاكل التي تواجه الرئيس بوش. بل وقد تزيد من شعبيته.

وتأتي هذه الشائعات بعد مضي وقت طويل بعد المشاكل التي عاشتها الفتاتان جراء اعتيادهما على تناول الخمور خلال الفترة الرئاسية الأولى لوالدهما.

وقد تخرجت باربارا في كلية العلوم الإنسانية بجامعة "يال". وانتقلت جينا بعد تخرجها في الجامعة إلى "واشنطن دي.سي" للعمل هناك في حقل التدريس.

وظلت باربارا مخطوبة لجاي (22 عاماً) منذ ثلاث سنوات. وكان جاي يعمل متدرباً بالبيت الأبيض بمكتب دينيس هاسترت الناطق بالبيت الأبيض. وهو من مواطني ولاية فيرجينيا. وكان مشهوراً بالوسامة في مرحلة الدراسة الجامعية حتى اختير واحداً من أجمل 50 طالباً بالجامعة في المسابقة التي نظمتها مجلة الجامعة.

ورغم ما قال ناطق باسم البيت الأبيض من أن باربار ليست مخطوبة، إلا أنها شوهدت خلال احتفالات رأس السنة وخاتم الخطوبة على يدها.

أما هنري (27 عاماً) خطيب جينا، فقد تخرج في جامعة ويك فوريست وعمل متدرباً بالبيت الأبيض فور تخرجه مشاركاً في حملة بوش - ديك تشيني الانتخابية عام 2004. فيما شغل والده جون اتش. هيغر، منصب مساعد السكرتير للشؤون التعليمية.

وكانت جينا قد أجلت انضمامها إلى العائلة الأولى التي كانت تقضي عطلتها في كامب ديفيد، لتسافر إلى ريتشموند بولاية فيرجينيا للحاق بخطيبها هنري.

وقد شوهد الخطيبان مع بعضهما في أحد المطاعم، كما شوهدا وهما يتفرجان على مباراة في كرة السلة. واختتم أحد مصادر البيت الأبيض بقوله تشير الأدلة إلى أن جينا سوف تسبق باربارا في الزواج أولا، حيث يبدو أنها وهنري جادان في امر زواجهما. فهنري الذي ينحدر من جذور محافظة سيكون أكثر سعادة بالزواج من فتاة احلامه، ومساعدة بوش في انتخابات الكونغرس.