Top
موقع الجمال

شارك

سكووب

جينيفر لورنس تحكي عن أسرتها الشاذة المفككة في "ذكريات القلعة الزجاجية"

تاريخ النشر:15-05-2012 / 12:00 PM

 جينيفر لورنس تحكي عن أسرتها الشاذة المفككة في "ذكريات القلعة الزجاجية"
تلعب جينفر لورنس بطولة الفيلم الكوميدي "ذكريات القلعة الزجاجية
تلعب جينفر لورنس بطلة فيلم "ألعاب الجوع"، بطولة الفيلم الكوميدي "ذكريات القلعة الزجاجية"،المقتبس عن قصة حقيقية لجنيت والز تحكي فيها أسرار طفولتها البائسة، وهي القصة التي تصدرت قائمة المبيعات في طبعة "نيويورك تايمز" لأكثر من 250 أسبوعا.
 
وتحكي كاتبة القصة ذكريات نشأتها وسط أسرتها الشاذة المفككة،المكونة من الأم، وهى سيدة عبقرية، ولكنها شخصية غريبة الأطوار وغير ناضجة أيضا، تمتلك أرضا في تكساس تساوى ملايين الدولارات، وهو أمر لم تكتشفه كاتبة القصة إلا مؤخرا.

بينما تعيش الأسرة المكونة من الأب والأم وأربعة أبناء في فقر مدقع ،وكان الأب رجل مقامر، لا يكاد يستقر في عمل حتى يثير فيه المشاكل ويفصل فيلجأ إلي الشراب والتدخين بشراهة،وكان يحلم بأن يصبح غنيا ويبني لأسرته قلعة من الزجاج.
 
وفى غمار يأسها من العيش وسط هذه الأسرة تختار بطلة القصة أن تعيش حياة المغامرة مع المشردين،الذين كانوا يمثلون لها الملاذ الآمن .
 
وبعد هروب الكاتبة من عالم الأسرة إلي عالم المشردين، تبعها أشقاؤها الثلاثة واحدا تلو الآخر هربا إلى نيويورك.
 
وكتب سيناريو الفيلم السيناريست مارتي نوكسون،الذي كتب سيناريو فيلمي "بافي قاتلة مصاص الدماء" و"ليلة مرعبة".