Top
موقع الجمال

شارك

سكووب

خبر سيئ لمن كانوا ينتظرون المزاد .. مقتنيات باريس هيلتون لن تعرض على الإنترنت

تاريخ النشر:06-02-2007 / 12:00 PM

خبر سيئ لمن كانوا ينتظرون المزاد .. مقتنيات باريس هيلتون لن تعرض على الإنترنت

خبر سيئ لمن كانوا ينتظرون بلهفة عرض مقتنيات الحسناء باريس هيلتون على الإنترنت حيث أصدرت محكمة فيدرالية بالولايات المتحدة إنذاراً قضائياً مؤقتاً ضد الموقع الذي سيعرض مقتنياتها الخاصة.
وتشمل المقتنيات صوراً شخصية لها، وشرائط فيديو ومذكراتها اليومية وأشياء أخرى، كانت الممثلة الشابة قد تركتها في أحد المخازن.
وقامت هيلتون بمقاضاة موقع "باريس إكسبوزد دوت كوم" الشهر الماضي، متهمة إياه بأنه يستغل مقتنياتها الشخصية الخاصة بهدف الكسب التجاري. وقالت في وقت سابق إنها وضعت مقتنياتها الشخصية في مخزن قبل عامين عندما انتقلت هي وشقيقتها نيكي من منزلهما، الذي تعرض السطو.
ويحظر الإنذار القضائي على الموقع مؤقتاً إصدار رقم الضمان الاجتماعي الخاص بهيلتون، أو أي بيانات تتعلق بظروفها الصحية وغيرها من المعلومات الشخصية.
وقال الناطق باسم هيلتون، إيليوت مينتز، إنه مسرور لهذه الخطوة، مضيفاً: "أعلم ما فعله هذا الأمر لباريس شخصياً وعاطفياً.. وبالنسبة لي، يشكل هذا أكثر تدخل عرفته يثير الإرباك فيما يتعلق بخصوصية شخصية عامة."
وكان الموقع، الذي يعتمد على الاشتراكات، قد ادعي إن لديه شريط فيديو لهيلتون يتضمن مشاهد مثيرة لها وهي تستحم في حمام فقاعات. كما يعد الموقع المستخدمين بإمكانية رؤية لقطات فيديو مثيرة لباريس- 25 سنة- ولقطات أخرى لها وهي تشرب الكحوليات مع أصدقائها وتستخدم مواد محظورة قانونا.
ويذكر أن من يريد الدخول إلى الموقع الخاص بمقتنيات هيلتون يمكنه أن يدفع رسوماً شهرية تتراوح من 39 -97 دولاراً.