تعرفي علي القواعد العامة لاختيار فستان ليلة العمر
تاريخ النشر :25/08/2012 المحرر : خاص الجمال - محفوظ الهلالي
تعرفي علي القواعد العامة لاختيار فستان ليلة العمر

كل عروس ترغب في أن تظهر في هذا اليوم الفريد بإطلالة ساحرة لها تزيدها جمالاً وجاذبية
 يغلب علي الفتيات المقبلات على الزواج الاحساس بحيرة طويلة بشأن اختيار ستايل الفستان الأنسب لزفافهن، ولا عجب فى هذا، فكل عروس ترغب في أن تظهر في هذا اليوم الفريد بإطلالة ساحرة لها تزيدها جمالاً وجاذبية. 
 
ويكون سبب الحيرة فى العادة هاجس الخوف من اختيار موديل فستان لا يناسب تقسيمات جسدها أو لا يعبر عن شخصيتها الحقيقية أو يجلب لها الكثير من الانتقادات المزعجة في يوم عرسها.
 
كل هذه المخاوف يمكن أن تزول تماما إذا علمت كل عروس بعض الأمور الهامة بشأن أنواع وتصميمات فساتين الزفاف وما يناسب وما لا يناسب تقسيمات جسمها وشخصيتها.
 
أولا: أنواع الفساتين:
1- الكلاسيكي: 
  يأخذ الفستان الكلاسيكي شكل الجسم بمجرد ارتدائه وفى العادة يصمم بأقمشة ناعمة منسدلة بخفة وتحدد الجسم كالحرير أو الكريب، ويناسب عادة الجسم الطويل والنحيف. 
 
ويعبر هذا الفستان عن الهدوء والبساطة لذا فهو يلائم الفتاة المحبة للبساطة وكذلك المرأه العملية.
 
2- الأميرات: 
أما فستان الأميرات فيأخذ شكل حرف "A " حيث يبدأ ضيقاً عند منطقة الأكتاف حتى الخصر ثم ينسدل بشكل واسع إلى أسفل، وهو يناسب العروس صاحبة الجسم الكمثري ذات الخصر الرفيع والأرداف الممتلئة، كما أنه مصمم خصيصا للمرأة الحالمة الرومانسية التي تحلم بالارتباط بأمير أحلامها.
 
3- الخصر المرفوع: 
ويأتي بموديل يحدد أسفل الصدر ثم ينسدل واسعاً وبنعومة رقيقة على قوامك، فيخفي الأرداف الممتلئة ويجعلك تبدين أكثر اتساقاً وأكثر طولاً، كما أنه يلائم الفتيات ذوات الصدر الصغير وغير عريضة الكتفين. 
 
وهو مناسب جدا للمرأة الواثقة المعتزة بذاتها، والتي تتمتع برؤية ثاقبة للأمور وتتمسك برأيها مادام صائبا.
 
4- ذيل السمك:  
أحد التصميمات التى تنسدل بشكل ضيق على الجسم بداية من الأعلى حتى الركبة (يأخذ شكل الجسم) ثم ينسدل فجأة على اتساع قليل فيأخذ شكل ذيل السمكة، وأهم ما يميز هذا الستايل من الفساتين أنه يناسب الفتاة الرفيعة والصغيرة الجسم لأنه يمنحها طولاً وقواماً مستديراً يبرز تفاصيل جسمها، ولذلك فهو اختيار المرأة الرياضية الجذابة التي تهتم بأنوثتها وجمالها دوما، وتحرص على إظهار أناقتها، ولا تتنازل أبدا عن إبراز مفاتنها.
 
5- التقليدي المنفوش: 
موديل اعتدنا عليه جميعنا لفساتين الزفاف، ذلك الذي يبدأ ضيقا عند الصدر ثم ينسدل بداية من الخصر بشكل منفوش، وفى العادة يكون الفستان مليئا بالتطريزات المعقدة ومبطناً من الداخل بالأقمشة الثقيلة الخشنة أو غير المنسدلة بانسيابية كالتول الذي يساعد فى أن يأخذ الفستان هذا الشكل المنفوش.
 
هذا الستايل يتناسب بشدة مع الفتيات ذوات الخصر الرفيع، كما أنه يغطي منطقة الأرداف بشكل مثالي، ويلاحظ أن أكثر الفتيات المقبلات على هذا الستايل، هن الفتيات المحبات للحياة الزوجية والتفرغ لتربية الأبناء وإسعاد الزوج بشتى الطرق الممكنة.
 
ثانيا: تطريز فستان الزفاف:
لا شك أن التطريز عامل مهم جدا لإبراز جمال الفستان، وحسب ذوقك الخاص تترك لك حرية اختيار طبيعة التطريز (بسيطة أو معقدة)، ولكن بعض مصممي الأزياء ينصحون بضرورة توخي الحذر عند اختيار شكل التطريز ورسمته. فمثلا يفضل اختيار الفستان المطرز بشكل متقن ومدروس وليس عشوائياً، ذلك لأن التطريز العشوائي يقلل من قيمة الفستان.
 
وعند اختيار ثوب الزفاف المطرز، راعي أن يكون التطريز فى المنطقة التي تريدين لفت الانتباه إليها ، على أن تكون المنطقة الممتلئة من جسدك مثلا خالية من التطريز أو مطرزة بشكل بسيط لا يجذب العين والعكس صحيح.
 
ثالثا:  مكان الحفل:
- ضعي فى اعتبارك، أن تنتقي فستانا يليق بالمكان الذي سيقام فيه الحفل، فعلى سبيل المثال إذا كان زفافك بالنهار أو فى مكان مفتوح أو على شاطئ البحر يكون من الأفضل اختيار فستان بسيط غير معقد في التطريز وبقماش خفيف منسدل بشكل ناعم على الجسم حتى لا يقيد حركتك.
 
اما إذا كان زفافك فى مكان فاخر وفى الليل وترغبين فى الظهور بثوب فخم يناسب طبيعية المكان، فالفستان المعقد التطريز والمنفوش سيناسبك تماما، وهذه ليست قاعدة ففى النهاية يرجع الأمر إليك وللطلة التي ترغبين فى الظهور بها.
 
رابعا:  اختبار الفستان:  
قبل الإقبال على الخطوة النهائية ودفع ثمن الفستان أو استلامه، احرصي على اختبار الفستان جيدا، وذلك بارتدائه والمشي به كثيراً، الجلوس بأكثر من وضع على الأريكة أو الكرسي حتى تضمني أن الفستان مريح ومرن وأنه لن يحدث أى قطع مفاجئ فى الفستان نتيجة الجلوس بوضع معين يفسد يومك الجميل.
 
 خامسا:  توقيت الزفاف: 
يجب أن يتوافر لدى العروس الفترة الكافية لكي تتمكن من شراء فستان الزفاف، فمن الضروري أن يكون لديها متسع من الوقت قبل يوم العرس حتى تتمكن من شراء خامة الفستان التي تريدها، فتحديد موعد الزفاف يساعدك في تحديد خامة الفستان التي تريدينها.
 
سادسا:  درجة لون الفستان الأبيض: 
لا تندهشي، فالبياض درجات ودرجة اللون الأبيض تختلف من خامة لأخرى ومن قطعة قماش لأخرى، ومن ثم حاولي أن تطلعي على المواقع والمجلات التي تعرض فساتين الزفاف لكي تكوني على دراية كافية باختيار فستان الزفاف، ودرجة لونه المناسبة لك.
 
سابعا: ميزانية الفستان:  
تحديد ميزانية فستان الزفاف من الأمور بالغة الأهمية، فتحديد ميزانية فستان الزفاف من شأنها أن توفر لكِ عناء البحث عن الموديل الذي ينال إعجابك، ويمكنك أن تستشيري أصحاب متاجر بيع فساتين الزفاف لكي يساعدوك في اختيار الفستان الذي يتوافق مع إمكانياتك المادية.
 
ثامنا: وقتك في البحث: 
يجب أن تأخذي الوقت الكافي في البحث عن العرض الأفضل وموديلات فساتين الزفاف الأنسب، ويمكنك أن تحددي محلين للبحث عما تريدينه في اليوم الواحد، بحيث يمكنك قياس عدد كبير من فساتين زفاف دون استعجال.
 
ولا تنسي أن تدوني في مفكرة صغيرة رقم موديلات الفساتين التي تشعرين بأنها مناسبة، وكذلك اسم المحل حتى يسهل عليك الاختيار السريع دون الاعتماد على الذاكرة عند الاستقرار على الفستان الأنسب.
 
تاسعا : الفستان الأفضل:
إبحثي عن أفضل وأنسب فستان لطبيعة جسمك وحاولي أن تقومي بتصوير الموديلات التي تعجبك بحيث يمكنك الرجوع إليها مرة أخرى لتختاري الأفضل.
 
عاشرا: بروفة الفستان:
تعتبر بروفة فساتين الزفاف أمراً هاماً للغاية فهي تساعدك على التأكد من قرارك بخصوص إنتقاء الفستان، إذ قد تواجه العروس التي لم تعمل بروفة لعرسها مشاكلاً لم تخطر على البال بسبب ضيق وقتها، لذا حاولي أن تعملي البروفة وذلك للحصول على أفضل حفل زفاف إذ إن حفل الزفاف هو يومُ لن يتكرر.