المساج الهندي يمنح الراحة النفسية
تاريخ النشر :19/02/2006 - 12:00 AM
أضف الصفحه إلى      

يطرح العلاج بالطب البديل حلولا كثيرة للتخلص من آثار التوتر بل ويشجع على الوقاية منه قبل حدوثه مستعرضاً إحدى روافده وهو "شامبيساج" او المساج الهندي حيث إن هذا النوع من المساج معروف في الهند منذ اكثر من أربعة آلاف سنة.

يرى المتخصصون في الطب البديل أن الجسم يحتوى على سبعة مراكز هي التي تنطلق منها الطاقة إلى جسم الإنسان كله وتسمى (الشاكرات) وإذا كانت تلك المراكز غير مغلقة فهي تبعث الحيوية والصحة الجسدية والعكس صحيح . وأن هناك عوامل كثيرة تعرقل عمل هذه (الشاكرات) التوتر والقلق والغذاء غير المتوازن والتلوث البيئي وغيرها".

إن المعالج بالشامبيساج يبدأ مساجه بالأكتاف لان التوتر والقلق أول ما يؤثران على تلك المنطقة من الجسم ثم ينتقل إلى منطقة الرأس.

يشعر المريض بعد العلاج بأنه تخلص من آلام الرأس وتيبس الكتف والرقبة كما سيحس بارتخاء عضلات جسمه المشدودة والقدرة على التفكير العميق والهادئ والشعور بالنشاط والراحة الفورية.

ويشجع هذا المساج وبشكل ملحوظ على نمو الشعر حيث يقوم بتنشيط الدورة الدموية ويمنع تساقط الشعر إلى جانب إرخائه لعضلات العين المشدودة الذي يعانى منه البعض جراء العمل المكتبي المجهد والجلوس أمام الكمبيوتر لساعات متواصلة. الشامبيساج يساعد أيضا على تحفيز الدورة الدموية والجهاز الليمفاوي مما يساعد على طرد السموم المتراكمة في الجسم. أن الدول المتقدمة مثل اليابان أصبحت تعتمد على هذا النوع من المساج في مؤسساتها بعد أن لاحظ القياديون الأثر الإيجابي لهذا النوع العلاج بالطب البديل.ثبت أن من خضعوا للمساج الهندي تركوا الأدوية والمسكنات التي كانوا يتناولونها بكثرة الأمر الذي يؤكد أن العلاج بالطب البديل يحاكى جسم الإنسان بعيدا عن المركبات الكيميائية الضارة. 


أضف تعليقك على الموضوع
تعليقات (2)
أيهما أفضل لتخفيض نسبة الكوليسترول؟
العقاقير الطبية
التغذية السليمة
التمارين الرياضية