Top

موقع الجمال

شارك

رشاقة

طرق سهلة لريجيم أسهل

تاريخ النشر:01-10-2017 / 12:00 PM

طرق سهلة لريجيم أسهل

إذا كنتي ممن يعانون من زيادة الوزن، فلابد أنك تحلمين بفقدان بضعة كيلوغرامات من وزنك ، وهو شئ مهم بالنسبة لك، لأن انقاص وزنك يؤدي الى تحسين وضعك الصحي و النفسي عامة.. بالاضافة الى أن مظهرك الخارجي سيبدو أكثر تناسقاً، كما أنه يساعدك على الشعور بالصحة و النشاط الجسدي و الاستمتاع بحياتك اليومية و يحسن المقدرة على التنفس و النوم و يقلل من الإصابة بأمراض أخرى مثل السكري و أمراض القلب

- أحسبي مقياس دليل كتلة جسمك
إن دليل كتلة الجسم هو مقياس للمستوى النسبي للدهون في الجسم، ولاحتساب دليل كتلة جسمك أحسبي طولك بالسنتيمتر ثم ووزنك بالكيلوجرام وأطرح الأثنين، فأن كان الفارق بينهما من 100 الي 110 وذلك حسب تكوين جسمك ووزن عظمك  فذا هو المعدل الطبيعي لكي، وكلما زادت كتلة الجسم زادت معه إمكانية التعرض للأمراض المصاحبة للسمنة.
 
- أحسبي محيط الخصر (الوسط )
قومي بقياس محيط خصرك بشريط القياس فاذا كان محيط الخصر اكبر من 80 سم فى النساء فهناك خطر على الصحة لان الدهن الموجود فى الخصر هو اشد خطورة من الموجود فى الارداف. اذا قللت محيط خصرك فهذا يعكس انخفاض حقيقى لكمية الدهن فى جسمك و الآن بعد ان حددتي مقياس دليل كتلة الجسم و محيط الخصر فى بداية خطتك لتخفيف وزنك، عليك متابعة قياسهم كل شهرلمعرفة مدى تقدمك فى تخفيف وزنك.
 
- صممي برنامجك الشخصي لتخفيف الوزن
إن سر نجاحك في التحكم بوزنك لا يقتصر علي تخفيف وزنك فحسب، بل يعتمد أيضاً على الاحتفاظ بوزنك الجديد و منع زيادته مرة أخرى. إن كثيراً من السيدات يحملون إنطباعات أو تجارب سيئة مع أنظمة الرجيم والحمية الغذائية الصارمة، التي غالباً ما تؤتي نتائج جيدة في بادئ الأمر لكنها ومع مرور الوقت ما تلبث أن تتحول إلى كابوس مزعج قد يؤدي إلى إنتكاسة حيث يرجع الوزن اكثر مما كان عليه بعد الانتهاء من الحمية، تخفيف الوزن.. هذا الخيار غير المستحيل يمكن إنجازه بسهولة ودون تكليف النفس مشقة ما لا تطيق، فإذا أردت أن تفقد وزنك على المدى الطويل بطريقة غير خطرة و بدون حرمان فاتبعي الخطوات الآتية لتصممي خطتك المناسبة لك لتخفيف وزنك.
 
- حددي هدفاً واقعياً لإنقاص الوزن
ابدأ فى تنفيذ خطتك لتخفيف وزنك في وقت مناسب عندما يكون عندك الحافز و العزيمة لتخفيف وزنك. كخطوة مبدئية يجب أن تحدد هدف واقعي و هو إنقاص من 5% إلي 10% من وزنك الحالي فى خلال 3 إلى 6 شهور حيث يعد إنقاص الوزن بشكل بطئ و منتظم من نصف إلي واحد كيلوجرام أسبوعياً صحياً أكثر و واقعياً و أسهل للحفاظ عليه مقارنة بإنقاص الوزن بسرعة و الذى يؤدي إلى استرجاع الوزن المفقود بسرعة.
 
- اتبعي عادات غذائية صحية
نوّعي طعامك بحيث يحتوي على جميع العناصر الغذائية و لكن تناولي كميات أقل او قللي من حجم الوجبة الغذائية و يفضل أن يكون ذلك تدريجياً. يفضل التقليل من تناول الأطعمة التي تحتوى على الدهون مثل الزبدة و السمن و الشيكولاته و الأجبان عالية الدسم و الأطعمة المقلية فى الزيت حيث وجد أن التناول الزائد للدهون يؤدي الى تخزينها فى خلايا الجسم و بالتالى زيادة الوزن.
 
اختاري اللحوم القليلة الدهن مثل لحم صدر الدجاج بدون جلد و السمك المشوي تناولي الفواكه و الخضروات الطازجة لانها تمد الجسم بالفيتامينات و المعادن. لا تحرمي نفسك من الأطعمة المفضلة و تمتنعين عنها نهائيا ً, بل يمكنك أن تتناولي كميات قليلة منها و على فترات متباعدة ، اذا كان لابد من ان تتناول الحلويات, تناولي مثلاً قطعة واحدة بدل اثنين.
 
- زيدي نشاطك اليومي .. تصبحين أكثر لياقة
1- مارسي رياضة خفيفة مثل المشي ، لتكن البداية بخمسة دقائق يومياً و زيديها إلى نصف ساعة بمرور الوقت.
 
2- مارسي اى رياضة أخرى تناسبك و تتفق مع برنامجك اليومي مثل التنس اوالسباحة.
 
3- اذهبي للنادى مع صديقتك لتشجعوا بعضكم البعض. 
 
4- استخدمي الدرج بدلاً من المصعد. 
 
5- اركني سيارتك بعيداً عن المكان الذي تقصدينه و امشي باقي المسافة.
 
6- استغلي فرصة تنظيف المنزل. التنظيف بنشاط يحرق عدداً أكبر من السعرات الحرارية مما تظني‌.
 
- لا تناولي دواء .. ألآ بعد استشارة الطبيب
هذا الدواء هو عقار زينيكال الذي يعمل على إيقاف عمل إنزيم تكسير الدهون في الأمعاء بنسبة 30% ومن ثم عدم إمتصاص ثلث كمية الدهون التي نتناولها. هذا يؤدي الي انقاص عدد السعرات الحرارية التي تدخل جسمك و بالتالى يساعد على انقاص الوزن ومن أهم مميزات هذا الدواء أن تأثيره موضعي بمعنى أنه العقار الوحيد حالياً الذي لا يؤثر على المخ على عكس الأدوية التي تقلل الشهية او تسبب الاحساس بالشبع و بالتالي لا يؤدي إلي مضاعفاتها مثل زيادة ضغط الدم و الادمان.
 
يساهم زينيكال ايضاً في منع استعادة الوزن المفقود و تخفيض مستوى الكوليسترول و السكر فى الدم و تحسين ضغط الدم ، ألا أننا نوصي بعدم تناوله ألآ بعد أستشارة طبيب الذي يقوم بتحديد الأوقات والجرعات المناسبة لك.