في عيد الحب .. أنت على موعد مع الأناقة

تاريخ النشر :14/02/2016 - 12:00 PM
أضف الصفحه إلى   ارسال  طباعة 
في عيد الحب .. أنت على موعد مع الأناقة
استعدي للتألق بأجمل ما لديك من فساتين ومجوهرات

يوم الفالنتاين على الأبواب، والأجواء ملونة بالأحمر لون الحب والعاطفة الجياشة، لكن هذا لا يعني أنه عليك أن تنجرفي مع الموجة وتتقيدي بالأحمر كما كان الاعتقاد سائدا في السابق.

الموضة حاليا تتغنى بكل ألوان الطبيعة والمجوهرات النفيسة، لهذا فإن فستانا ناعما بالأبيض أو أي لون آخر، مثل الفوشيا أو الأخضر أو البنفسجي، بدرجات تعكس الضوء والنضارة على بشرتك، يمكن أن يكون خيارا موفقا، على أن يكون بتصميم مريح ويتناسب مع مقاييس جسمك. أما كيف تعرفين مدى توفقك، فهو عندما تنسينه تماما وأنت تستمتعين بأمسيتك الرومانسية بكل ثقة.

بمعنى أنك لا تقضين وقتك ترفعين الكتف الذي سقط على ذراعك، أو تشدين منطقة الصدر إلى أعلى لأنك تشعرين بأنها مفتوحة بشكل لم تتعودي عليه وما شابه من أمور.

خبيرة الأزياء شيري آبلبي تقول إن يوم الحب هو مناسبة جيدة لكي تغيري أسلوبك وتتقمصي شخصية مختلفة، مثلا إذا كان أسلوبك يتميز بالجرأة والاستعراض، يمكنك أن تختاري زيا هادئا وبسيطا والعكس.

لكن هذا ليس صحيحا في الغالب، لأنك في أي مناسبة مهمة، تحتاجين إلى الثقة أولا وآخرا، وهو الأمر الذي لا يمكن الحصول عليه إذا غيرت جلدك فجأة. في المقابل يمكنك أن تتقيدي بالتصميمات التي تعودت عليك على أن يكون التغيير في اللون، مثلا، أو النقوشات.

لكن قبل هذا وذاك، يجب على أي واحدة منا أن تراعي إذا كانت الأمسية، تعني أنها ستتوجه إلى دعوة عشاء حميمة أو إلى حفل كبير يضم مجموعة من الأصدقاء، وما إذا كانت ستقضي اليوم في منتجع صحي لتنظيف بشرتها وتصفيف شعرها قبل التوجه إلى الحفل، أم أنها ستقوم بذلك مباشرة بعد العمل، وهذا يعني ارتداء فستان يحملها من النهار إلى المساء من دون تعقيدات.

العنصر الثاني والمهم هو التأكد من طبيعة الحفل. إذا كان رومانسيا، يستدعي الجلوس معظم الوقت حول طاولة تتوسطها شمعة، فلا بأس من حذاء بكعب عال بتصميم فني مثل تلك التصميمات التي أتحفتنا بها عروض الموضة في المواسم الأخيرة.

 أما إذا كانت حفلة تستدعي الوقوف والتنقل بين الصديقات، فلا بد هنا من مراعاة عنصر الراحة والأناقة على حد سواء. عند اختيار الفستان عليك أن تكوني صادقة مع نفسك، وأن تطرحي عليها بعض الأسئلة:

«هل يناسبني هذا التصميم؟

هل لونه يعكس الضوء والجاذبية على بشرتي؟

وهل أشعر فيه بالراحة والثقة؟

هل يشعرني بالأنوثة والتميز؟

هل مقاسه مناسب؟»

إذا كانت كل الأجوبة بالإيجاب، فقد وفقت في اختيارك، وإلا عليك بمعاودة المحاولة، من دون أدنى شعور بالإحباط.

وتذكري أن غالبية النساء، بمن فيهن العارضات اللواتي نحلم بالحصول على قدودهن ورشاقتهن، يعانين من عيوب يحاولن إخفاءها.

 والفرق بين امرأة تبدو رائعة وواثقة وأخرى، أن الأولى تعرف ما يناسبها وتتقن فن إبراز محاسنها على حساب عيوبها، بينما الثانية لا تعرف ذلك وربما منقادة وراء الموضة.

العنصر الآخر المهم هو مراعاة مقاييسك الخاصة، إذا كنت ممتلئة، مثلا، لا تخافي من تجربة فستان بكورسيه، فهو يبرز جمال الصدر ويشد الخصر، لكن يفضل تجنبه إذا كان لديك كرش.

أيضا يمكنك اختيار فستان بتصميم «البيبي دول» أي المنسدل على الجسم بسخاء، خصوصا وأنه يمكن التلاعب على تصميمه حسب قياسك بإضافة حزام تضعينه في الجزء الذي سيجملك أكثر.

جاكيت مفصل على مقاسك، أيضا من شأنه أن يضفي عليك الكثير من الأناقة والرشاقة، وإذا كنت عريضة عند منطقة الورك فإن بنطلونا بقصة واسعة يمكن أن يتناغم مع الجاكيت بشكل رائع، على شرط ألا تكوني قصيرة وأن تنسقيه مع حذاء بكعب.

وفي حال كنت صغيرة الحجم، يفضل تجنب التفاصيل الكثيرة في الفستان، كذلك القطع المتعددة.

عوض ارتداء جاكيت أو كنزة فوق فستان لأن الطقس بارد، مثلا، لم لا يكون الفستان من الكشمير الخفيف، بلون فاتح مثل الوردي أو الأزرق مع مجوهرات ناعمة وغالية، يمنحك الدفء ويغنيك عن الحاجة إلى قطع إضافية تغرقين بداخلها؟. وتقدم كريستا جين، وهي استشارية مظهر خارجي، لصغيرات الحجم نصائح أخرى منها:

- عدم تنسيق قميص أو «توب» ضيق مع بنطلون من الليكرا أو بتصميم ضيق جدا.

- إذا كان «التوب» ضيقا ومكشوفا عند الأكتاف، يجب تنسيقه مع بنطلون بقصة مستقيمة أو مع تنورة منسابة.

- إذا كانت التنورة قصيرة، يجب أن يكون القميص محتشما والعكس أيضا صحيح.

- عدم ارتداء حذاء يغطي الكاحل (بوت قصير) من دون جوارب سميكة.

وفي وقت تشتد فيه الأزمة المالية وتشح فيه إمكانات البعض منا، كل ما عليك هو أن تعودي إلى خزانة ملابسك، لأنك حتما ستجدين قطعة كل ما عليك هو أن تضيفي عليها بعض الإكسسوارات لتبدو جديدة.

فستان أسود أو ابيض بسيط، مثلا، تلبسينه مع جاكيت بوليرو قصير أو تزينينه بإكسسوارات على شكل عقد طويل، مثل ذلك الذي طرحته دار «فان كليف أند أربلز» في مجموعة «الحمرا» وبرهن قدرته على الإبهار في كل مرة، أو عقد لؤلؤي بعدة صفوف مثل ذلك الذي طرحته دار شانيل.

بالنسبة للأحذية تنصح كريستا جين، بأن لونها يجب أن يتناغم مع لون الساق. بعبارة أخرى إذا كنت تلبسين جوارب بلون البشرة أو برونزية، فإن لون الحذاء يفضل أن يكون بالذهبي أو البرونزي أو البيج أو الوردي الباهت، أما إذا كنت تلبسين جوارب سوداء سميكة، فيفضل أن يكون لون الحذاء أسود أو داكنا.

 وتجدر الإشارة هنا إلى أن المجوهرات مهمة جدا في هذه المناسبة، ويفضل ان تكون من الماس أو اللؤلؤ، على أن تكون بتصميم ناعم حتى لا تطغى على مظهرك وتخطف الضوء منك.  

:

أضف تعليقك على الموضوع