Top

موقع الجمال

شارك

مرض السرطان

اعرف الفرق بين سرطان الحنجرة وسرطان البلعوم

تاريخ النشر:01-01-2019 / 04:58 PM

اعرف الفرق بين سرطان الحنجرة وسرطان البلعوم
سرطان الحنجرة وسرطان البلعوم

لسنوات عديدة، اعتقد العلماء أن أكبر عامل خطر لتطوير سرطان الحلق هو شرب الكحول والتبغ، ولكن دراسات جديدة وجدت صلة بين سرطان الحنجرة والعدوى بفيروس الورم الحليمي البشرى.

 وبالإضافة إلى ذلك فإن التعرض لأشعة الشمس، وضعف نظافة الفم، والتعرض للإشعاع على الرأس والرقبة، والتعرض الكيميائي هي أيضا عوامل خطر محتملة للإصابة بسرطان الحلق.        

تشبه أعراض سرطان الحنجرة وفقا لموقع " verywellhealth " أعراض أمراض أخرى أقل شدة وتشمل:
- صعوبة في البلع.

- التغييرات الصوتية.

- استمرار التهاب الحلق.

- فقدان الوزن غير المبرر.

- تورم العينين أو الفك أو الحلق أو الرقبة.

- نزيف في الفم أو الأنف.

- سعال مزمن.

- ألم الأذن.

- كتل في الرقبة أو الحلق لا تتورم العقد الليمفاوية.

سرطان الحنجرة
عندما تبدأ الخلايا التي تشكل نسيج الحنجرة في التكاثر وتقسم بمعدل غير معتاد، يطلق عليها سرطان الحنجرة، معظم سرطانات الحنجرة هي سرطان الخلايا الحرشفية، أو السرطان الذي ينشأ في الطبقة الأولى من خلايا الجلد.

سرطان البلعوم الأنفي
ينشأ في الجزء الخلفي من الحلق وخلف الأنف (الجزء العلوي من البلعوم)، تتشابه الأعراض مع سرطانات أخرى في الحلق ولكن هنا يحدث نزيف في الأنف وفقدان السمع.

الاختبارات المستخدمة لتشخيص سرطان البلعوم تشمل التصوير بالرنين المغناطيسي، التصوير المقطعي المحوسب، فحص PET، وخزعة الأنسجة. يشمل العلاج الجراحة والعلاج الإشعاعي والكيميائي.