Top

موقع الجمال

شارك

الصحة النفسية

خمس طرق رائعة للتعامل مع المشكلات المقلقة

تاريخ النشر:06-08-2018 / 07:09 PM

المحرر: خاص الجمال - إيناس مسعود

خمس طرق رائعة للتعامل مع المشكلات المقلقة

لا تخلو حياة أي إنسان من المشكلات والأمور المقلقة له والتي تبدأ أحيانا بدايات جيدة وتنتهي بكوارث لا يستطيع تحملها، لكن هذه هي الحياة وما تسببه لنا من آلام وتوتر يفوق بكثير لحظات الراحة والسعادة التي نعيشها، لكن الاستسلام معناه الموت، إذن لتستمر الحياة لابد أن يقاتل كل إنسان من أجل تحقيق ما يريد والبحث عن حل لكل مشكلة تواجهه.

ولكي نتعامل مع أمور الحياة ومشكلاتها المقلقة والمرهقة لنا إليك بعض الطرق الرائعة لتحقيق ذلك سوف نتعرف عليها فيما يلي:

1- التخلص من التوتر عن طريق التأمل
لن يدرك الإنسان قوة التأمل إلا عندما يجربه بنفسه، بالطبع قرأت الكثير عن فوائد هذه الطريقة لكن نفشل كثيرا في فهمها بطريقة صحيحة، لذا اجعل أي توتر يصيب حياتك فرصة للتأمل والحصول على نتائجه الرائعة.

2- الثقة في العلم
تختبيء الإجابة بداخل كل واحد فينا، ونعلم متى ستكون الأمور بخير، إنه أنت الذي يملك قوة تغيير الأشياء من حولك، وهناك بعض الأدوات الموجودة في أسواق التكنولوجيا لتساعدك على حل مشكلات وتخفيف التوتر والحصول على نوم وتركيز أفضل.

3- التعبير العلاجي عن المشاعر
مؤكد أنك سمعت عن المذكرات أو اليوميات التي تمتليء بالصور والخبرات والأفكار، وهي وسائل تساعدك على تفريغ القلق والتوتر الذي بداخل قلبك على الورق، ولكي تقاوم شعور القلق هذا دَوِّن ما بداخلك وما لديك من خيارات هذا بالإضافة لعمل قائمة بكل ما يجب أن تفعله من وظائف وحاول تنفيذها، فكتابة المشكلة ليس كافٍ لحلها إنما عليك إيجاد الحل والعمل عليه أيضا.

4- جمع المعلومات
لو كنت غير سعيد، يجب أن تعرف ما الذي يسبب لك الحزن قبل أن تحاول البحث عن حل له، اكتشف ما بقلبك وتحدث مع عقلك، استعد لعملية التفكير لإصلاح وحل المشكلة بدلا من البكاء عليها.

5- الوسائل المعنوية للمقاومة
هناك بعض الوسائل المعنوية التي تترك أثرًا إيجابيًا على الإنسان وتساعده على الفهم الحقيقي للحياة والقبول بأنها ليست سهلة ومليئة بالصعاب التي علينا مقاومتها، وسوف تجد هذا الجانب المعنوي في الكتاب السماوي الذي تؤمن به مثل القرآن الكريم الذي له مفعول رائع في تحسين الحالة النفسية ومنح الإنسان التفاؤل والأمل، كما أن هناك بعض الأغنيات الحماسية المفيدة أيضا.

المهم أن يكون لديك ثقة تامة في الله ومن ثم في نفسك وبعدها لن تشعر بالقلق أو التوتر من أي شيء في الحياة مرة أخرى.