Top

موقع الجمال

شارك

الصحة الجنسية

لممارسة العلاقة الحميمة بعد الإجهاض تحتاجين معرفة ما يلي

تاريخ النشر:10-06-2018 / 04:41 PM

لممارسة العلاقة الحميمة بعد الإجهاض تحتاجين معرفة ما يلي

بعد المرور بتجربة الإجهاض المؤلمة تطرأ في عقلك بعض التساؤلات الهامة عند الرغبة في استعادة طبيعة حياتك الزوجية وممارسة العلاقة الجنسية كالمعتاد، وفيما يلي الإجابات على ما يجول بعقلك بخصوص هذا الأمر فتعرفي عليه أولا قبل البدء في العلاقة الجنسية مرة أخرى.

ولتفهمي المتوقع يجب أولا أن تعلمي الفرق بين نوعي الإجهاض اللذان لا ثالث لهما، فسواء تم الإجهاض بدون جراحة أو بجراحة فإليك أهم المعلومات:

1- تحتاجين إلى استخدام وسيلة لمنع الحمل في أسرع وقت ممكن
بمجرد الإجهاض وفقدان الحمل، يمكنك أن تحملي مرة أخرى لو مارست العلاقة الجنسية لأن نفس اليوم الذي تخسرين فيه حملك هو يوم من أيام دورتك الشهرية، لذلك قد تنزل لدى العديد من النساء الدورة الشهرية بعد أربع أسابيع من الإجهاض، لذا ينصحك الأطباء بالبدء في استخدام وسيلة لمنع الحمل فور عملية الإجهاض مباشرة.

2- لست مضطرة للانتظار لاستخدام وسيلة منع حمل مثل اللولب
لحسن حظك أن بإمكانك استخدام وسيلة لمنع الحمل في نفس اليوم الذي تجهضين فيه، ويجب استشارة الطبيب المختص عن وسيلة منع الحمل التي يجب استخدامها بعد الإجهاض، وسواء كانت الوسيلة هي الحبوب أو أي وسيلة أخرى، فسوف يرشح لك وسيلة أو يصف العقار المناسب لك مباشرة بعد الإجهاض، ويمكن أن يركب لك لولب في نفس الزيارة، خاصة للنساء اللاتي حدث لهن الحمل مع استخدام أي نوع من وسائل منع الحمل؛ لأن اللولب هو الاختيار الأفضل حقًا.

ملحوظة
بعد الإجهاض يمكنك ممارسة العلاقة الجنسية بمجرد أن تشعري باستعدادك لها، لكن اعلمي أنك ستشعرين ببعض من عدم الارتياح مع إمكانية حدوث النزيف المهبلي لمدة أسبوع أو اثنين، لذلك قد تضطرين للانتظار حتى يتوقف ذلك قبل العلاقة الجنسية.