Top

موقع الجمال

شارك

حول العالم

مضغ العلكة يساعد على المشى بشكل أسرع وحرق المزيد من السعرات الحرارية

تاريخ النشر:30-05-2018 / 04:15 PM

مضغ العلكة يساعد على المشى بشكل أسرع وحرق المزيد من السعرات الحرارية

توصل الباحثون في كلية الدارسات العليا لعلوم الرياضة بجامعة «واسيدا»في طوكيو، باليابان، إلى أن مضغ العلكة أثناء المشي يمكن أن يؤثر في وظائف الشخص الفسيولوجية.

وكشفت الدراسة التي أجراها الباحث "يوكا حمادة"، ورفاقه في جامعة "واسيدا"، عن نتائج مثيرة للإهتمام لأولئك الذين يتطلعون إلى فهم كيف يمكن حتى لأصغر عاداتهم اليومية أن تؤثر على أجسادهم واستخدامها للطاقة، وأبلغ الفريق البحثى النتائج التي توصلوا إليها الأسبوع الماضى في المؤتمر الأوروبى للسمنة، الذي عقد في فيينا بالنمسا.

وفى هذه الدراسة، أجرى الباحثون أبحاثهم على 46 مشاركا – من الذكور والإناث تراوحت أعمارهم ما بين 21 – 69 عاما – حيث وافق المشاركون على تنفيذ تجربتين مختلفتين، ففى التجربة الأولى، تلقوا قطعتين من العلكة بواقع 1.5 جرام وتحتوى على 3 سعرات حرارية لكل منها، وطلب منهم مضغها أثناء المشى لمدة 15 دقيقة ( بعد ساعة من الراحة) بوتيرة طبيعية، وفى التجربة الثانية، بالمشاركة في الخطوات نفسها، وطلب منهم السير بسرعة طبيعية لمدة 15 دقيقة بعد ساعة راحة واحدة.

وفى كل مرة، قام الباحثون بقياس وحساب معدل ضربات القلب لدى المشاركين، ويعنى معدل ضربات القلب أثناء المشى، بالإضافة إلى قياس المسافة التي قطعوها وتسجيلها، كما تم حساب مقدار الطاقة التي كان من المحتمل أن استهلكها المشاركون في الدراسة من خلال الأخذ في الإعتبار سرعة المشى وكتلة الجسم، من المثير للاهتمام، بالنسبة لجميع المشاركين، فإن معدل ضربات القلب أثناء المشي إزداد عندما قاموا بمضغ العلكة أثناء السير، وينطبق الشيء نفسه على الفرق بين معدل ضربات القلب عند الراحة مقابل معدل ضربات القلب في الحركة.

و لفهم ما إذا كانت هناك فروق ذات دلالة إحصائية في التأثيرات الفسيولوجية وفقا للجنس أو الفئة العمرية، أجرى الفريق البحثى مجموعة من التحليلات التي أخذت هذه العوامل في الحسبان.

وتم تقسيم المشاركين إلى مجموعات من الذكور والإناث، والشباب (الذين تتراوح أعمارهم بين 18-39) أو في منتصف العمر وكبار السن (الذين تتراوح أعمارهم بين 40-69)، ولاحظوا أن كلا من الرجال والنساء لديهم معدل ضربات قلب أعلى أثناء المشي، وتغير أعلى في معدل ضربات القلب من الراحة إلى الحالة المتحركة، إذا كانوا يمضغون العلكة في نفس الوقت، ولكن في حالة المشاركين الذكور، زادت المسافة التي تغطيها مسيراتهم التي تستغرق 15 دقيقة، وسرعة المشي المتوسطة، بشكل أكبر في تجربة مضغ العلكة، لم يكن هذا ينظر في حالة المشاركين الإناث، أيضا، أظهرت تلك الفئة العمرية 40 -69 تغيرا أكبر في معدل ضربات القلب خلال تجربة مضغ العلكة من نظرائهم الأصغر سنا.

وخلص الباحثون إلى أن "مضغ العلكة أثناء المشي يؤثر على عدد من الوظائف البدنية والفيزيولوجية لدى الرجال والنساء من جميع الأعمار"، مؤكدا أن معظم الرجال من الذكور يشعرون بأكبر الفوائد، كما "تشير دراستنا أيضًا إلى أن مضغ العلكة أثناء المشي يزيد من مسافة المشي وإستهلاك الطاقة للمشاركين من الذكور في منتصف العمر وكبار السن على وجه الخصوص".