Top

موقع الجمال

شارك

عناية بالشعر

الحواجب الكثيفة .. تُغني عن البوتوكس وتعيد الشباب

تاريخ النشر:17-05-2018 / 03:50 PM

الحواجب الكثيفة .. تُغني عن البوتوكس وتعيد الشباب

هل تتذكرين الزمن الذي كنت تتعاملين فيه مع الحواجب على أنها خطين مزعجين تحتاجين إلى ترفيعهما والتخلص من أكبر قدر منهما؟

ذلك الزمن كانت تؤثر عليه صور نجمات من عشرينات القرن الماضي أو خمسيناته، من مثيلات غريتا غاربو ومارلين ديتريش وريتا هايوراث وغيرهن، ثم تغيرت الأمور تماما بظهور العارضة كارا ديليفين التي محت الصورة القديمة، وجعلتنا نريد أن نزرع حواجب جديدة محل تلك التي بالغنا في شذبها ونزعها.

فرغم أن مظهرها في البداية كان جديدا للغاية، لكنه سرعان ما فرض نفسه، وتعودت عليه العين. وفي وقت وجيز، أصبح هو مقياس الجمال العصري، على الأقل فيما يتعلق بالحواجب.

 إن تأثير كارا ديليفين لم يكن علينا فحسب، بل أيضًا على شركات التجميل . فالأبحاث تقول إن أهمية أحمر الشفاه والماسكارا تراجعت لحساب منتجات الحواجب، بدليل أن شركة "بينيفيت"  Benefit تحقق أرباحا، في وقت تعاني فيه باقي شركات التجميل بسبب الأزمة المالية وتأثيراتها السلبية على مبيعاتها.

والفضل يعود إلى طرحها منتجات جيدة يسهل استعمالها، وتناسب كل البشرات والألوان؛ بعضها ثلاثية الأبعاد، مما يمنحها مظهرا طبيعيا، وأغلبها يدوم لأكثر من 12 ساعة، وهو مقاوم للماء، مثل قلم "غوف بروف براو بانسل" Goof Proof  brow Pencil  من "بينيفيت"، وهو مخصص أساسا لملأ الفراغات.

وأغلب المنتجات الخاصة بالحواجب أصبحت تقدم الحل المثالي لامرأة بالغت في نزع شعر حواجبها في شبابها، أو فقط لا تتمتع بحواجب كثيفة أو بشرة شاحبة.

هذه المرأة اكتشفت فجأة أنها في أمس الحاجة إلى حواجبها لأنها عندما تكون كثيفة مرسومة بشكل جيد تُغنيها عن البوتوكس، حيث تؤطر وجهها بشكل لا يُبرز جمال العيون فحسب، بل أيضًا يمحي سنوات من وجهها، في حال اختارت اللون المناسب الذي يتناغم مع البشرة والشعر، ورسمتها بشكل جيد غير مبالغ فيه بحيث يمنحها مظهرا طبيعيا.

وحتى المرأة التي لا تعرف كيف ترسمها، يمكن أن تتعلم ما يناسبها بسهولة بقضاء وقت في التمرن عليها، وتجربة أشكال متعددة للتوصل إلى الشكل المناسب.

فهناك عدة برامج على موقع "يوتيوب" تقدمها خبيرات تجميل، تجعل الصعب سهلا، كما تعددت الصالونات التي تقدم خدمات متنوعة بهذا الخصوص؛ من صبغ الحواجب بالنسبة للشقراوات، إلى رسمها بـ "التاتواج".

 لكن يبقى الأسهل هو التركيبات الجديدة، سواء كانت على شكل بودرة أو كريم، الأهم هو اختيار الفرشاة أو الريشة المناسبة لأنها تساعد على رسمها بشكل جيد سهل، حتى بالنسبة للمبتدئات.