Top

موقع الجمال

شارك

غذاء

هذه أسوأ النصائح الغذائية التي تجدينها على الفيسبوك

تاريخ النشر:05-04-2018 / 09:56 AM

المحرر: خاص الجمال - إيناس مسعود

هذه أسوأ النصائح الغذائية التي تجدينها على الفيسبوك

طبقا لما صرح به مسح خاص بمجال التغذية (What Trending in Nutrition survey) عن أخصائيين التغذية المسجلين المضمونين، وجد أن مواقع التواصل الاجتماعي هي أسوأ مكان يمكن أن تحصلي منه على نصائح في التغذية، وقد حصل الفيسبوك وحده على 70%من النصائح الغير صحيحة وقد كان في المركز الأول في تقديم المعلومات المغلوطة.

ولا يعني ذلك أن تتجنبي أي معلومات غذائية مقدمة على الفيسبوك، لكن عليك الانتباه لما يقدم والتأكد منه لأن ما تأكلينه وما عليك تجنبه خط أحمر، يمكن أن يكون الفيسبوك مصدرًا مفيدًا للمعلومات الجيدة لو انتبهت للمصدر الذي يقدم منه المعلومة وكاتب المقالة.

وينصحك الخبراء ألا تأخذي معلومة غذائية إلا من خبراء تغذية مسجلين ومقيدين، والحرص كل الحرص لو كان من يقدم النصيحة الغذائية يقوم ببيع منتج غذائي في نفس الوقت.

والآن يجب أن تتعرفي على أسوأ النصائح الغذائية التي وجدت على الفيسبوك:
النصيحة الأولى الخاطئة: تجنبي تناول الموز لأنه يسبب زيادة الوزن
الموز من الفواكه التي تم تشويه سمعتها لاحتوائه على نسبة عالية من السكر ومرتبط بتقلبات مستويات سكر الدم، وفي المقابل يقال أنه يؤدي إلى زيادة الوزن، لكن توضح لك الدكتورة كاسندرا فورسيز وهي أستاذ مساعد في عالم الرياضة في جامعة (Central Connecticut State University) أن هذا الكلام غير حقيقي، فليس بالموز نسبة عالية من السكر عن أي فاكهة أخرى، لذا لو كنت بحاجة إلى تقليل ما تأخذينه من السكر لأي سبب كان، فالموز لا يفرق عن التفاح أو الكمثرى، فهو غني جدا بالبوتاسيوم الهام جدا للعضلات الطبيعية والأعصاب وعمل المخ، كما أن الموز ليس عاملا لزيادة نسبة السكر في الدم فهو ليس من الأطعمة عالية السكر، فلو كنت جائعة تناولي موزة واحدة مع بعض الزبد منخفض السكر أو المكسرات.

2- النصيحة الثانية الخاطئة: قشور الليمون أقوى من العلاج الكيميائي
توضح لك خبيرة التغذية أنجيلا ليموند أنها كخبيرة تغذية فهي أول من ينزل السوق لشراء أطعمة قوية ومفيدة للجسم، ومن الخطأ والخطير التصريح بأن هناك نوع واحد من الطعام أقوى من العلاج الكيميائي، وبالرغم من أن الليمون غني بفيتامين C الذي أثبتت الدراسات أنه عندما يؤخذ بجرعات عالية يعتبر كعلاج مضاد للسرطان وكذلك الليمينويد والفيتوكيميكال المعروفان في علاج السرطان والوقاية منه، لكن لايجب ترك العلاج الكيميائي وتناول الموالح فقط، ومع ذلك يمكنك استخدام عصير الليمون وبشر الليمون لمنح أطباقك نكهة جيدة ومفيدة.

3- النصيحة الثالثة الخاطئة : اللحم البقري ضار
رغم أن الدراسات أوضحت أن تناول اللحوم الحمراء المصنعة مثل لحم الخنزير المقدد والسجق والهوت دوج مرتبط بأمراض القلب وسرطان القولون والمستقيم، لكن نفس تلك الدراسات كشفت عدم وجود علاقة بين تناول اللحوم الطازجة غير المصنعة وأمراض القلب والسرطان، ويضيف خبير التمرينات الفيسيولوجية جيم وايت أن هناك العديد من التجارب العشوائية التي لا يجب الاعتماد عليها، ويوصي بأن لايزيد مقدار ما تتناولينه من اللحم الأحمر في اليوم عن 2 أونصة أو من 3 إلى 4 أونصات ثلاث مرات في الأسبوع ويجب اختيار اللحم البقري الطري ولحم العجل ولحم الضأن والماعز والبيسون مع ضرورة إضافة أنواع أخرى من البروتين الصحي في طعامك مثل طعام البحر والبقول ومنتجات الألبان منخفضة الدهون.

4- ماء جوز الهند بديل سائل جيد بعد ممارسة التمرينات الرياضية
يوضح الخبير الفيسيولوجي جاكي إس ومبل أن العرق الذي يخرج من الجسم خلال التمرينات الرياضية يتكون من إليكترولايت الصوديوم وأن ماء جوز الهند جيد لتشربيه وتحافظي على ترطيب جسمك خلال اليوم ومع ذلك فهو لا يقدم لك الصوديوم الضروري لتعويض ما يفقده جسمك خلال التمرينات المكثفة، فهو مناسب عند ممارسة نشاط ترفيهي بسيط، لكن ليس كافٍ للأشخاص الذين يتعرقون كثيرا خلال التمرينات المكثفة، ويفضل شرب مشروب رياضي.

5- تناولي الأطعمة الأورجانيك فقط
سواء كان الطعام عضويًا أورجانيك أو تقليديًا فهذا اختيار شخصي، وذلك طبقا لما صرح به الخبير توبي أميدور مؤلف كتاب (Healthy Meal Prep Cookbook) فرغم عدم وجود فرق غذائي بين النوعين، إلا أن دراسة حديثة كشفت أن الأشخاص أصحاب الدخول المنخفضة لايستطيعون تحمل تكلفة الخضروات الأورجانيك مما يضطرهم لعدم تناول الخضروات نهائيا لاعتقادهم أن تناول الأنواع التقليدية منها ضار، لكن الخبراء يصححون ذلك ويقولون أن فوائد تناول أي نوع من الخضروات سواء أورجانيك أو تقليدية أهم بكثير من الامتناع عن تناولها نهائيا.

6- لو لم تستطيعي نطق شيء ما على قائمة المكونات فلا تتناولي ذلك الطعام
هناك بعض الأطعمة التي تم تحصينها وتخصيبها بالفيتامينات والمعادن لتحسين جودتها الغذائية وهذا شيء رائع، ولو لم تكوني خبيرة في التغذية أو كيميائية فمن الأفضل أن تتناولي الأشياء التي تعرفينها جيدا، مثل مكون الحديديك الفوسفاتي الموجود في رقائق الذرة التي تتناولينها كل صباح مفيد جدا لأنه اسم آخر للحديد، وعلى العكس تماما فتناول الأطعمة الخالية تماما من الإضافات الغذائية يمكن أن يسبب نقصًا في بعض العناصر الغذائية، فإضافة بعض المكملات الغذائية للطعام ليس بالأمر المخيف لأنه يقي من الأمراض ولا يسبب حدوثها.

7- اتبعي نظام الكيتو لخسارة الوزن الزائد
يصرح الخبراء أنه لا يوجد أي دراسة تؤكد أن نظام الكيتو دايت فعال في أي شيء إلا لمرضى الصرع، فهو نظام علاجي موصوف بواسطة طبيب ومصرح به من جانب مختص غذائي لسبب محدد لأنه عالي البروتين وعالي الدهون ومنخفض جدا في الكربوهيدرات، وهو أسلوب يمكن أن يسبب التعب ونواقص غذائية أخرى كما أنه لايعلمك كيف تتبعين عادة صحية في تناول الطعام، ومن الخطير جدا اتباعه.

8- لا تتناولي صفار البيض
في دراسة نشرت في الجريدة الأمريكية للتغذية العيادية في عام 2016 نظر خلالها الباحثون في العلاقة بين الكوليستيرول وتناول البيض ومرض الشريان التاجي، وقد أثبتت الدراسة أن صفار البيض ليس له علاقة بخطر الإصابة بمرض الشريان التاجي كما أن الصفار يحتوي على عناصر غذائية أكثر من البياض، فهو يحتوي على فيتامين A وb12  وe وk وكذلك أوميجا 3 وحمض الفوليك والكولين ومضادات الأكسدة واللوتين وزيكسانثين، لذا ينصحك الخبراء بتناول البيضة بالكامل.

9- شرب العصير المنقى للجسم من السموم
العصائر قليلة الألياف، ولو لم تضعي أي طعام داخل جسمك من أجل بكتيريا الأمعاء لتتغذى عليها، فعندما تأكلين مرة أخرى لن تعرف بكتيريا الأمعاء كيف تتعامل مع الركيزة، وبالتالي سوف تعانين من مشكلات بالجهاز الهضمي ولو كنت تعتقدين أن العصائر تنظف جسمك، فما هي وظيفة الكبد والكليتين إذن؟ لأن جسمك ينظف نفسه.

10- أي شيء عن الأطعمة الخارقة
يصرح لك خبراء التغذية أن جميع الأطعمة تحتوي على بعض الفوائد، وليس هناك طعام من الأطعمة يسبب أو يشفي من مرض ما، كما أنه لايوجد طعام واحد مثالي ليكون المصدر الأفضل للبروتين والدهون والألياف والمغذيات النباتية والكربوهيدرات والسوائل والفيتامينات والمعادن، ولكي تتناولي طعامًا متوازنًا عليك التنويع والمزج بين أنواع مختلفة كل يوم، ولا تعتمدي أبدا على نوع واحد من الطعام أو حتى مجموعة واحدة من الأطعمة لأنك بذلك تحدثي خللًا غذائيًا بجسمك.