Top

موقع الجمال

شارك

الأم والطفل

متى يتحرك الجنين؟

تاريخ النشر:18-03-2018 / 11:14 AM

متى يتحرك الجنين؟

من أكثر الأمور إثارة وعاطفية بالنسبة للمرأة هي عندما تشعر بأولى حركات طفلها وهو ببطنها.

حركة الطفل وهو برحم أمه من أروع اللحظات التي تعيشها المرأة طوال حياتها، ومن أكثرها اندهاشًا أيضًا، وذلك لمجرد التفكير بأنه يوجد نفس صغير يسكن برحم الأم ويبدأ يكبر بداخلها.

لذلك، فتعتبر حركة الجنين من أجمل التجارب الرائعة التي تخوضها المرأة خلال فترة حملها، ومع ذلك هناك العديد من السيدات الحوامل لأول مرة اللواتي لم يكن لديهن بعض المعلومات عن حركة الجنين، ولا يعرفن الموعد المحدد لشعور الأم بحركة جنين طفلها، لذلك اليوم سيكون مقالنا للإجابة على سؤال الأمهات حديثات الحمل وهو "متى يتحرك جنيني؟ وكيف يمكنني أن أعرف حركة الجنين داخل بطني؟ ومتى أشعر بالقلق عندما يتوقف الجنين عن الحركة؟ تابعوا معنا هذا المقال وتعرفي على ميعاد حركة الجنين.

 متى يتحرك الجنين؟
حركة الجنين هي عبارة عن نبضات قلب الطفل، وتعد حركة الجنين من أهم العلامات التي تشير إلى وضع الطفل الصحي، وتعتبر دليلًا على أن الطفل يتطور بشكل طبيعي وأنه بحالة ممتازة.  وحركة الجنين عادة ما تبدأ في الشهر الرابع من الحمل أي في الاسبوع الثالث عشر من الحمل، وهناك بعض السيدات اللواتي تبدأ حركة الجنين لديهن في بداية الشهر الخامس. في الأسبوع ال 13 يبدأ الجنين بالحركة بشكل خفيف نظرًا لصغر حجم الجنين، ومع تطوره تبدأ الحركة تزداد لتكون حركات خفيفة ومع تطور الأسابيع وعندما يصل الجنين للأسبوع ال 16 فيزداد حركات الجنين بشكل ملحوظ.

 ماهي حركة الجنين؟
حركات الجنين هي ليست فقط نبضات قلبه، وإنما تشمل حركته أيضًا فتح وغلق فمه بشكل تام مثل حركة التثاؤب، كذلك ركل الطفل بقدميه الناعمتين، وتعتبر هذه الحركة من أشهر حركات الطفل التي تشعر بها الأم، لأنها أكثرها وضوحًا. ودوران الطفل أيضًا بحركاته العلوية والسفلية من أحد حركات الجنين، هذا بالإضافة إلى تحريك الطفل ليديه الصغيرتين وذراعيه وساقيه أيضًا.

كيف تشعر بها الأم بحركة جنين طفلها؟
تبدأ الأم بالشعور بحركة جنينها بشكل فعلي منذ بداية الشهر ال 16 من الحمل أي بنهاية الشهر الرابع، والحركة هنا عبارة عن ركلة أو حركة دائرية مستمرة في البطن. ثم تتوقف الحركة لعدة ساعات بعدها، وفي بعض الأحيان قد تتوقف الحركة لمدة يوم كامل، ثم تعاود الحركة من جديد ويوجد بعض النساء الحوامل اللواتي يصفن حركة الجنين، فهناك من تقول إن حركة الجنين كفرقعة الفوشار في البطن، وهناك من تقول إن الحركة تشبه الفراشة التي ترقص، وهناك من تقول انها مثل السمكة أو الموجات الخفيفة التي تتحرك داخل البطن. ولكن في بداية الشهر السادس تختلف حركات الجنين وتبدأ تزداد وكأنها ارتكاض نظرًا لكبر حجم الجنين وزيادة تطوره.

معدل حركة الجنين
تشعر الحامل بحركة جنينها خلال الثلث الثاني من الحمل، وهناك معدل محدد لحركات الجنين والتي تكون بمعدل ثلاثون مرة خلال ساعة واحدة. او على الأقل عشر مرات على مدار ساعة واحدة، فإذا قل عن ذلك لابد من مراجعة الطبيب المختص للتأكد من أن الجنين بخير، ولكن على الأم أن تعلم أن هناك بعض الأوقات التي ينام فيها الجنين والتي تستمر لمدة أربعون دقيقة، ولكن إذا زادت المدة عن تسعون دقيقة بدون حركة فلابد أيضًا من استشارة الطبيب.

أسباب قلة حركة الجنين
هناك بعض الأسباب التي تؤدي إلى قلة حركة الجنين إلى جانب ساعات نومه، ومن أهمها حالة الأم النفسية السيئة التي تتعرض لها في بعض الأحيان تكون من أبرز الأسباب التي تجعل حركة الجنين قليلة. كذلك شعور الأم بالإجهاد والتعب، أو عندما تعاني من آلام في منطقة البطن، أو حتى الشعور بحالات الإمساك المزمنة التي تكون من أحد أهم أعراض الحمل، وأحياناً الانتفاخ الشّديد في الأمعاء إلى عدم الشعور بحركة الجنين. ومن العوامل أن تسبب عدم شعور الأم بحركة جنينها هي زيادة السائل الأمنيوسي التي تعيق حركة الجنين، أو قد يكون حساب الأم للحمل خاطئ.

أشياء تزيد من حركة الجنين في بطن أمه
هناك بعض الأشياء التي يمكن للأم الحامل أن تلجأ إليها من أجل زيادة حركة الجنين للتأكد من سلامته، من أهمها تناول الحامل لقطعة من الشكولاتة، أو حتى شريحة من البصل. أو يمكن للأم أيضًا أن تتناول كوب من الماء البارد، لأن الجنين هنا سوف يشعر بتغير في درجة الحرارة، فيحاول أن يتحرك للابتعاد عنه، كذلك سماع الحامل لأصوات الموسيقى الصاخبة، أو الضغط على البطن فهذا يساعد على تحفيز حركة الجنين حتى يعبر عن استيائه.