Top

موقع الجمال

شارك

الصحة النفسية

الطرق الفعالة للتخلص من التوتر

تاريخ النشر:20-06-2018 / 12:00 PM

المحرر: خاص الجمال - وائل نجيب

الطرق الفعالة للتخلص من التوتر

الجمال - وائل نجيب - 
جولي وودز 42 عاما :"أتنقل بين الاجتماعات في عملي"

عندما أكون متوترة يتحول جسمي كله إلي حالة من التشنج، وكلما تدرجت في سلمي الوظيفي كلما زادت نسبة توتري إلي أن حصلت علي وظيفة عالمية وعندها زادت نسبة توتري بصورة لا مثيل لها وكان يجب أن أجد حلا لهذا التوتر إلي أن وجدت هذا العلاج بالصدفة، فأنا أقوم بأداء عملي من المنزل مرتين في الأسبوع ويوم عن طريق الهاتف وأصبحت محبطة فأستخدمت "الترامبولين"(لعبة للقفز) الخاصة بابني وأخذت أطنطط عليها ويا لها من تجربة ممتعة حقا حيث يجب أن أركز أثناء القفز وإلا سقت علي الأرض وبذلك أدت إلي تدريب عقلي علي التركيز أكثر مما أفادني منه في عملي كثيرا، حتي أني لو سافرت سأخذ معي حبل للنط لكي أعطي لعقلي نوع من الراحة المستقطعة حيث يؤدي قفزي عاليا وأسفل إلي شعوري بفوضي أقل وتركيز أكثر.

جاكوي كليفلر، 20 عاما : "أستخدم قوة الزهور للعثور علي  السلام "
أكتشفت مدي هدوء الزهور منذ سنة مضت عندما كنت مريضة وفجأة إمتلأت شقتي ببوكيهات الورد وكانت لها رائحة ذكية وشكل جميل وعندها بدأت اشتري بوكيه من الورود كل أسبوع، فأحب أن أطرق باب بائع الورود ليقوم بتجهيز البوكيه الخاص بي كما أعشق الحصول علي كأس من الخمر وقمت بشراء فاظه لترتيب الورد بها ووضتعها علي مكتبي الخاص، كما أن رائحة العبير تثيرني فهي بسيطة، ولا أحب الهواتف المحمولة أو أجهزة الحاسب الآلي فكثيرا ما تجعلني متوترة، ولكن ترتيب الورود شيء لا يتطلب الكثير من التعقيدات، فأحب الورود فهي لا تصرخ في وجهي أثناء العمل أو تسألني عن الميزانية، كما أنها لا تريد شيئا في المقابل، ويمنحني ترتيب الورود الشعور بالهدوء ويصفي ذهني .

ريبكا يونج،33 عاما : "أشعر بالحب عند القارءة أثناء تناول الغداء"
أحب كثيرا القراءة، ولكن كيف يمكنني ذلك الأن وسط إنشغالي بالعمل والأولاد فلا أستطيع توفير الوقت الكافي للجلوس والقارءة، ثم شاهدت برنامجا يعرض علي قناة بي بي سي يتحدث عن القراءة الرمانسية  وعرفت أن قراءة القصص الرومانسية يقلل نسبة التوتر بالجسم فتحمست لذلك كثيرا وفي اليوم التالي قمت بشراء مجموعة من القصص الرومانسية لجون أستون وبدأت القارءة في أوقات الراحة في العمل، وفي النهاية وجدت لنفسي بعض الوقت لأقضيه في القراءة وأصبحت أنتظر وقت الراحة من العمل وأذهب إلي أحد المقاهي الهادئة، لأقضي نصف ساعة في عالم أخر، لا أعلم لماذا بالتحديد الرويات الرومانسية هي التي تمنحني هذا الشعور بالإستراخاء والتخلص من التوتر ربما لانها تتحدث عن أشياء إيجابية ثم أعود إلي العمل أكثر إنتعاشا ومستعدة لمواجهة بقية اليوم .

كارين كاسي 47 عاما : "أميل إلي الاسترخاء والانطلاق والاستماع للموسيقي"
إن حياتي كلها مليئة بالتوتر فأنا أم ومدرسة، لذلك أقضي معظم حياتي في التعامل مع أطفال الأخرين والبقية مع أطفالي لذلك فمن المستحيل الحصول علي الهدوء فتزداد نسبة توتري والشيء الوحيد الذي يخرجني من هذ التوتر هو الحرية والانطلاق والإستماع لإسطوانة موسيقي اشريتها وبمجرد تشغيلها يتوقف عقلي عن الشعور بالتوتر وأتنفس بعمق وهدوء فعند سماعك الموسيقي تصلك رسالة وكأنك في سلام دائم مع نفسك ،إنها أفضل 20 جنيه استرليني انفقتها كثمن للاسطوانة.