Top

موقع الجمال

شارك

الطب البديل

آثار جانبية للحلبة لا تعرفينها

تاريخ النشر:18-01-2018 / 04:11 PM

المحرر: خاص الجمال - إيمان عبد الهادي

آثار جانبية للحلبة لا تعرفينها

الحلبة من الأعشاب الرائعة، لديها الكثير من الاستخدامات العلاجية وكذلك تستخدم في الطهي ولا يمكن الاستغناء عنها.

في العلاج الهندي أيضا الحلبة معروفة بإمكانية استخدامها في العديد من أساليب العلاج التقليدية، ولكن الكثير من الشئ الجيد يمكن أن يكون سيئا، وهذا ينطبق أيضا على الحلبة.. وهنا بعض مخاطر الإفراط في استخدام الحلبة:
- الرائحة الكريهة:
استهلاك الحلبة تميل إلى منح الجسم رائحة غريبة مع العرق أو حليب الثدي أو البول، وفي حين أن هذا ليس خطيرا إلا أنه يقلق الكثير من الناس.

- سيولة الدم:
الحلبة تحتوي على الكومارين، ولذلك فإن كثيراً من الحلبة يمكن أن يشكل خطرا على النزيف لدى الأشخاص الذين يعانون بالفعل من سيولة الدم.

- التأثيرات الإستروجينية:
يمكن للحلبة أن تتصرف مثل هرمون الإستروجين في الجسم والتي قد تكون غير آمنة للنساء المصابات بالسرطان الحساس للهرمونات.

- المساعدة على الولادة:
الحوامل على وشك الولادة تشربن الحلبة للحث على تقلصات الرحم وبالتالي الولادة؛ لذا يجب على الحوامل أن يكنّ على حذر من تناول الحلبة لأنها يمكن أن تؤدي إلى الإجهاض.

- الخصوبة:
تناول الرجال للحلبة يؤدي إلى انخفاض كبير في حجم الخصيتين وتركيزات الحيوانات المنوية وهرمون الإندروجين، أما في الإناث هناك خطورة انخفاض وزن الجنين والمشيمة بالإضافة إلى تغيرات في غدد بطانة الرحم.