Top

موقع الجمال

شارك

الصحة العامة

«ري الأنف» .. أفضل من البخار في تخفيف أعراض الاحتقان

تاريخ النشر:04-01-2018 / 11:56 AM

«ري الأنف» .. أفضل من البخار في تخفيف أعراض الاحتقان
«ري الأنف» باستخدام وعاء «نيتي» neti pot أكثر فاعلية من استنشاق البخار في تخفيف أعراض الجيوب الأنفية المزمنة، وفقا لدراسة عشوائية موسعة.

أعراض الجيوب الأنفية المزمنة، مثل: انسداد ممرات الأنف ورشح الأنف والصداع غير الحاد، من النادر أن تشير إلى وجود مشكلة طبية خطيرة، ولذلك لم يعمد الباحثون إلى إجراء دراسات لاختبار فاعلية وسائل علاجها.

 

إلا أن فريقا من كلية الطب بجامعة ساوثهامتون البريطانية قرر إجراء مقارنة بين وسيلتين شعبيتين شائعتين؛ «ري الأنف» والبخار، ولذا، فقد درسوا حالات 871 متطوعا من الذين لديهم تاريخ في عودة الجيوب الأنفية المزمنة، والذين أشاروا إلى أن تأثيراتها على جودة حياتهم تتراوح بين «المتوسطة والحادة».

 

وقسم الباحثون المشاركين إلى 4 مجموعات، ظل أفراد المجموعة الأولى يعيشون حياتهم نفسها، بينما استخدم أفراد المجموعة الثانية «وعاء نيتي» لري الجيوب الأنفية بسائل مالح مرة واحدة في اليوم، في حين قام أفراد المجموعة الثالثة باستنشاق البخار من وعاء مليء بالماء الحار يوميا، وقام أفراد المجموعة الرابعة بري الأنف واستنشاق البخار يوميا.

وملأ الجميع بنود استبيان يوظف عادة لتقييم حدة الأعراض لديهم في البداية، بينما قام 671 منهم بملء عدد من الاستبيانات الأخرى بعد 3 و6 أشهر، في أثناء الدراسة التي نشرت في 18 يوليو (تموز) الماضي، في «مجلة الجمعية الطبية الكندية».

وبعد أن حلل الباحثون البيانات وجدوا أن الأعراض تحسنت بشكل متواضع لدى المشاركين الذين استخدموا «وعاء نيتي»، سواء كانوا قد استنشقوا البخار أو لم يستنشقوه.

وأخيرا، فإن كنت تعاني من مشكلات الجيوب الأنفية المزمنة، حاول أن تجرب «وعاء نيتي».