Top

موقع الجمال

شارك

غذاء

قمر الدين .. لذيذ وصحي سواء قدم عصيرا أو مطبوخا

تاريخ النشر:10-06-2018 / 12:00 PM

قمر الدين .. لذيذ وصحي سواء قدم عصيرا أو مطبوخا

المشمش فاكهة صيفية عزيزة في مصر، ومدللة في الوقت نفسه، فوجوده في الأسواق لا يتجاوز الشهر من كل عام. ويعتبر مشمش «العمار» إحدى قرى محافظة القليوبية من ألذ وأجود أنواع المشمش في العالم.

وحول القيمة الغذائية للمشمش تقول منى عامر خبيرة التغذية ومقدمة برامج الطهي " من خصائص المشمش أن قيمته الغذائية تتضاعف حتى في حالة أكله مجففا أو مطبوخا «مشمشية» أو شربه كعصير «قمر الدين» والذي ترتبط به مائدة رمضان بشكل أساسي، فهو يحتوي على عناصر تعمل على تسكين العطش وإمداد الجسم بما يفقده من معادن أثناء فترة الصيام، فثمرة منه مجففة تحتوي على حوالي 20% من حاجة الإنسان من فيتاميني «أ» و«ج» كما أنة مخزن لعنصر الحديد، ويوصف للمصابين بفقر الدم، وقد أثبتت الدراسات أن نسبة الحديد الموجودة فيه تعادل تلك الموجودة في كبد العجل ".

وتضيف منى، ينصح بتناول المشمش طازجا أو مجففا للأشخاص الذين يبذلون مجهودا ذهنيا لاحتوائه على عناصر مهمة للمخ منها الفسفور والماغنزيوم ولأن قيمته الغذائية عالية وسعراته منخفضة فهو ملائم لمتبعي الحمية الغذائية وأيضا الرياضيين. وتقدم منى عامر بعض النصائح للصائمين لكي يتمكنوا من الاستفادة من فوائد قمر الدين والمشمشية:

يشرب عصير قمر الدين قبل الإفطار أو السحور وليس بعده. تناول بعض حبات من المشمشية قبل الإفطار يساعد على تنظيف القولون وتهيئته لاستقبال الطعام لاحتوائها على نسبة عالية من الألياف.

في حالة أكل قمر الدين مطبوخا أو كمهلبية يكون ذلك بعد تناول الطعام بساعتين على الأقل أو تناوله كوجبة خفيفة في السحور. مرضى السكري لا يوجد تحذير لهم من تناول قمر الدين عصيرا أو مطبوخا ولكن من دون إضافة سكر ويمكن استخدام البدائل.