Top

موقع الجمال

شارك

أناقة هو

بدلة بالأخضر .. خيار شخصي ومناسباته تحددها درجاته

تاريخ النشر:05-07-2017 / 11:25 AM

بدلة بالأخضر .. خيار شخصي ومناسباته تحددها درجاته
عندما يكون بدرجة فاتحة يفضل تنسيقه مع ألوان أخرى لخلق ديناميكية تعبق بروح الشباب، بعض درجاته جريئة للغاية لا تناسب سوى شاب صغير إما جريء أو واثق من أسلوبه

لا يختلف اثنان على أنه ليس أول لون يتبادر إلى ذهن الرجل عموما، والكلاسيكي خصوصا، عندما يريد تفصيل أو شراء بدلة.

لكن «الأخضر» اكتسب دفعة قوية في السنوات الأخيرة على يد بيوت أزياء كبيرة ومُحترمة، مثل «بوتيجا فينيتا»، و«بيرلوتي»، و«جوتشي»، و«سالفاتوري فيراجامو»، و«بيربري»، وغيرهم.

فقد أجمع هؤلاء على أن الأخضر قد لا يكون الخيار الأول، إلا أنه يُشكل تغييرا مرحبا به في خزانة أي رجل، لا سيما الذين شبعوا - أو ملوا - من الرمادي والأزرق والبيج، ويبحثون عن بدائل.

لهذا، كان الأخضر ضيفا لافتا في عروضهم لهذا الصيف، وبكل درجاته، كما يبدو أنه تسلل بدرجات غامقة لموسمي الخريف والشتاء المقبلين. فقد ظهر في ميلانو وباريس بتصاميم منطلقة تجمع بين الرسمي و«الكاجوال»، وفي لندن ظهر مفصلا بمقصات خياطي «سافيل رو»، من أمثال «جيفس أند هوكس»، و«كايسلي - هايفورد».

أما إذا لم تكن من متابعي عروض الأزياء، فإن مناسبات السجاد الأحمر شهدت أيضًا نجوما شبابا ببدلات بالأخضر الزيتوني الغامق، مثل إيدي ريدماين، وزاك إيفرون، وألفي آلن، وغيرهم، وكانت إطلالتهم ناجحة، تعطي الانطباع بأنه، وعلى العكس من ألوان جريئة دخيلة على خزانة الرجل - مثل الوردي والأصفر المستردي والبرتقالي، مضمون أكثر، ويسهل تنسيقه على شرط اختيار الدرجة المناسبة منه. فالأخضر الليموني، أو الفستقي، مثلا، لا يجب أن يراود ذهن أي رجل، إلا إذا كان شابا يشفع له سنه تجربة آخر صيحات الموضة.

في المقابل، كلما زاد عمقا كان أفضل ودخل ليس إلى مناسبات النهار والإجازات فحسب، بل أيضًا مناسبات الأعراس، بدل الأزرق. والجميل فيه أنه لافت، ويفتح المجال لتنسيقه مع إكسسوارات متنوعة، تتمتع إما بالجرأة أو بالرسمية، حسب أسلوبك والمناسبة.

بيد أنه لا بد من التنويه إلى أنه يبقى خيارا شخصيا يُعبر عن أسلوب خاص، وليس بالضرورة من الأساسيات. ومما يشفع له حاليا أن المصممين طرحوه بتصاميم عصرية وشابة، وبدرجات ألوان تتباين بين الليموني والفستقي، وبين الزيتوني والكاكي، وأيضًا بأقمشة مترفة يغلب عليها القطن أو الكتان المخلوط بالكشمير والصوف.

ورغم أن هذه التصاميم موجهة أساسا لزبون شاب يحب التميز ومواكبة الموضة، فإنها تتوجه أيضًا لرجل ناضج وواثق. فالأخضر ليس جديدا على الجنتلمان الإنجليزي، الذي يمكن القول إنه أكثر من استعمله وأتقنه، لا سيما عندما يكون من التويد، قماشه المفضل للخريف والشتاء. فقد كان - ولا يزال - يستعمله في نزهاته الريفية، ويكتفي في الربيع والخريف به كـ«بلايزر» ينسقه مع بنطلون بلون وقماش مختلفين.

هذا المزج بين الأقمشة، والتلاعب بالقطع لخلق مظهر متجدد في كل مرة من خلال الألوان، يرحب به المصممون، حتى عندما يطرحون بدلات متكاملة منه على منصات العرض. فهم في هذه الحالات يقترحون أفكارا أكثر مما يفرضون أسلوبهم عليك، خصوصا أن أغلبيتهم يتفقون أن جرعة قليلة منه كافية.

1 - وهذا يعني بدلة بتصميم بسيط، مع إكسسوارات قليلة عوض الإغراق فيه، نظرا لصعوبة ترجمته في الحياة العادية التي تتطلب كثيرا من الجرأة والثقة.

2 - بعد اختيار الدرجة المناسبة منه، فإن القاعدة الذهبية الثانية هي الإكسسوارات وألوانها. البعض يفضل أن تكون الإطلالة بلون واحد من الرأس إلى أخمص القدمين، أي الاكتفاء بتنسيق درجاته المختلفة. والمشكلة هنا أنه ليس كل الرجال يتقنون هذا الأمر، رغم أن الأمر يبدو سهلا من الناحية النظرية، لأنهم في التطبيق يكتشفون أن الإبقاء على درجاته متناغمة مع بعض، وقريبة من بعض، يحتاج إلى دقة وخبرة.

- الطريقة الأخرى هي تنسيق بدلة بالأخضر، بقميص أبيض أو أزرق سماوي، وربطة عنق رفيعة باللون الأسود. وعوض حذاء بلون أخضر غامق، يمكنك اختيار حذاء بتصميم رياضي باللون الأبيض، ليضفي عليك حيوية، ويمنحك إطلالة ديناميكية.

- إذا كنت تريد ارتداء البدلة في مناسبة مهمة، فإنها يجب أن تكون غامقة، مع تنسيقها مع حذاء بلون بني أو أسود، وربطة عنق بلون أخضر غامق أيضا.

- الخطأ الذي يمكن أن يقع فيه البعض هو المبالغة في استعمال الإكسسوارات، مثل إضافة منديل الجيب وربطة العنق والدبوس وغيرها، بينما كل ما تحتاجه الإطلالة هو إكسسوارات بسيطة وقليلة.

- حتى عندما تكون البدلة بلون أخضر غامق، فإنها تنتمي إلى خانة التصاميم الشبابية، والدليل أنها غالبا ما تأتي بصف أزرار واحد. فهذا التصميم الشبابي يجعلها متعددة الوجوه والاستعمالات. يمكن مثلا استعمال السترة وحدها كـ«بلايزر»، مع «تي - شيرت»، ومن دون ربطة عنق، أو مع ربطة خالية من المبالغات، سواء فيما يتعلق بالنقشات أو الألوان المتداخلة. ويمكن أيضًا استعمال البنطلون مع كنزة صوفية