Top

موقع الجمال

شارك

أناقة هو

«البليزر» .. يلعب دور الوسيط بين الرسمي وغير الرسمي

تاريخ النشر:26-02-2017 / 10:49 AM

«البليزر» .. يلعب دور الوسيط بين الرسمي وغير الرسمي

أسهل طريقة لكسر رسمية البدلة المفصلة هي «البليزر» حسب ما أكدته دار «دانهيل»، التي طرحت مجموعة واسعة من هذا التصميم في عرضها لربيع وصيف 2016.

ما يعرفه الكل عن الدار أنها دائما تتوجه للرجل الأنيق و«الجنتلمان»، وبالتالي تضع نصب أعينها دائما مظهر الأمير تشارلز وغيره من أفراد الطبقات الأرستقراطية عند تصميم بدلاتها تحديدًا.

ما تؤكده الدار أن هذه السترة أنيقة وكلاسيكية من حيث إنها لا تعترف بزمن، ويمكن أن ترافق الرجل طوال حياته إذا اعتنى بها جيدًا، كما أنه بإمكانه تنسيقها مع قطع وألوان مختلفة للحصول على التأثير نفسه مع بعض التجدد.

ويبقى اللون الأزرق بدرجاته الغامقة الأفضل دائمًا لأنه يتناغم مع الكحلي كما مع الرمادي والأسود، كما يعبق ببعض الرسمية.

الجميل في هذه السترة أنها يمكن أن تدخل الكثير من المناسبات، من الرسمية إذا نسقها الرجل مع بنطلون مفصل أو مستقيم بلون مختلف، وقميص بربطة عنق، إلى إجازات نهاية الأسبوع حيث نسقها مع بنطلون جينز أو بنطلون أبيض و«تي - شيرت».

سترة هذا الصيف، كما اقترحتها «دانهيل» مصنوعة من أقمشة تمزج الصوف بالكتان والحرير لكي تناسب حرارة الطقس، علمًا بأنها تعمدت غزل الصوف بطريقة خاصة في معاملها، لا لتوفير الانتعاش فحسب، بل أيضًا لكي تحافظ السترة على قوامها وتستعيد شكلها في الحال بعد وصول صاحبها إلى وجهته إذا كان مسافرًا.

- من شروطها ضرورة تنسيقها مع بنطلون بلون مختلف، ولا بأس أن يكون أيضًا بقماش مختلف. ورغم أنها لا تعوض عن البدلة الرسمية المتكاملة، إلا أنها تلعب دور الوسيط بين الرسمي و«الكاجوال»، وبالتالي يمكن تنسيقها مع ربطة عنق ومنديل جيب وحذاء «أكسفورد» بأربطة باللون الأسود، أو مع بنطلون أبيض وقميص دون قبة، المعروفة بـ«جراند داد كولار» يترك مفتوحًا ودون ربطة عنق لمظهر منطلق مع حذاء «لوفر»، أو حتى مع بنطلون جينز و«تي - شيرت» وحذاء بتصميم رياضي.

- هناك فرق بين البليزر وبين السترة «السبور». فالأولى تكون أكثر رسمية وترفا مقارنة بالثانية التي تكون عادة بأقمشة أكثر خشونة وتصاميم أكثر ابتكارا. وحسب «دانهيل»، فإن البليزر يكون دائما باللون الأزرق وأي لون آخر يضعها في خانة السترة «السبور».

- تاريخيا يعتبر هذا التصميم مزيجا بين تصميمين مختلفين: السترة المزدوجة المستوحاة من السترة العسكرية ثم السترة ذات الصف الواحد من الأزرار والتي تطورت من تلك التي كانت تستعملها نوادي التجديف، ولهذا يمكن أن تأتي إما بصف أزرار واحد أو مزدوجة بصفين، أحيانا بأزرار كبيرة باللون الذهبي لتذكر بأصولها العسكرية.

- يمكن ارتداؤها في مناسبات اجتماعية ورياضية، مثل مباريات ويمبلدون، أو «هانلي ريغاتا» والحفلات التي تقام في الهواء الطلق.