Top

موقع الجمال

شارك

الصحة العامة

تورم الجسم أثناء الأنفلوانزا ينذر بالخطر .. احذريها

تاريخ النشر:16-01-2017 / 10:56 AM

تورم الجسم أثناء الأنفلوانزا ينذر بالخطر .. احذريها

يظهر تورم ببعض أجزاء الجسم نتيجة الاصابة بالأنفلوانزا، وهو أمر يدعو لحيرة المريض والمحيطين به كونه عرضًا غير مألوفًا.

وأوضح الدكتور أحمد المحمدي استشاري الأمراض الصدرية والباطنية، أنه يحدث في بعض الأحيان تورم ببعض أجزاء الجسم عند الاصابة بالأنفلوانزا، مثل الأصابع والقدمين والكفين والوجه، وعادة ما يكون التورم على شكل احمرار وانتفاخ وإحساس بالحكة في تلك المناطق. 

واشار الى أن السبب في هذا التورم يعود الى انقباض الشعيرات الدموية، مما يمنع مرور الدم فيها، ومع الحرص على تدفئة الجسم عند الاصابة بمرض الأنفلونزا فإن الشعيرات الدموية تنبسط وبالتالي سهولة مرور الدم من خلالها الأمر الذي ينتج عنه الاصابة بالالتهابات.

وأضاف أن هناك حالات مرضية تشتد فيها خطورة ظهور التورم عند الاصابة بالأنفلوانزا، كأن تكون دلالة على الاصابة بقصور في الدورة الدموية للجسم ، والخلل الهرموني ، ومرض الأنيميا ، ومشكلات أخرى صحية مزمنة بالنخاع العظمي ، وهي أمور مثيرة للقلق وتستدعي التوجه للطبيب المختص . 

ولفت المحمدي، إلى أن علاج هذا التورم، يستوجب استعمال أنواع كريمات طبية مضادة للالتهابات الجلدية ، وتناول الأدوية الموسعة للشعيرات الدموية ، والالتزام بالمنزل وعدم التعرض للهواء البارد.