إشارات تدل على صعوبة التعلم لدى طفلك

تاريخ النشر :08/01/2017 - 03:03 PM
أضف الصفحه إلى   ارسال  طباعة 
إشارات تدل على صعوبة التعلم لدى طفلك

يمكن اكتشاف الصعوبة في التعلم لدى الأطفال من خلال مراقبتهم في مرحلة عمرية معينة، ويتوجب على الأهل أيضا الدراية بطرق تعليم أطفالهم وتعويدهم عليها لفهم كل ما يمر به الأطفال أثناء بداية التعليم. سنقدم لك سيدتي في ها المقال مؤشرات تدل على معانات الطفل من هذه المشكلة.

مؤشرات صعوبة التعلم لدى الطفل:
يعتبر النطق المتأخر من أحد علامات صعوبة التعلم، على الرغم من أنه لا يدل بالضرورة على إصابة الطفل بأي مرض. يبدأ السن الطبيعي للنطق من سن 7 أشهر إلى سنة ويختلف من طفل لآخر.

صعوبة في نطق بعض الكلمات بشكل صحيح أو يقوم الطفل بنطقها بشكل خاطئ.

يعاني الأطفال الذين يواجهون صعوبة في التعلم من بطء اكتساب مفردات لغوية جديدة، إذ لا ينطقون الجمل بشكل سليم ويستعملون الكلمات الغير مناسبة في كل مرة.

صعوبة تعلم الأرقام، الحروف الأبجدية، الأسماء، الألوان وتهجئة الأسماء وطريقة كتابتها، إضافة إلى عدم القدرة على تغيير نبرة الصوت عند الكلام.

قد لا يقدر الأطفال الذين لديهم صعوبة في التعلم على تنفيذ الطلبات المتكونة من عدة خطوات بسبب عدم تطور مهاراتهم الحركية مقارنة بأترابهم.

اطلبي من طفلك أن يروي لك حكاية وراقبي التسلسل، إذا وجدتي أن طفلك لا يستطيع روايتها بالشكل الصحيح فربما تكون هذه أحد مؤشرات صعوبة في التعلم لدى صغيرك.

صعوبة التعلم لدى الأطفال من 5 إلى 9 سنوات

تتمثل صعوبة التعلم لدى الأطفال في بطء على مستوى تعلم الارتباط بين الحروف وطريقة نطقها بالشكل الصحيح، إرتكاب الأخطاء في القراءة والتهجي، قلب الحروف وعكس الكلمات وإبدال موضعها.

:

أضف تعليقك على الموضوع