Top

موقع الجمال

شارك

الطب البديل

احمِ وعالج نفسك من الالتهاب الرئوي بزيت الزعتر

تاريخ النشر:01-01-2017 / 11:34 AM

المحرر: خاص الجمال - شروق عبد الرحيم

احمِ وعالج نفسك من الالتهاب الرئوي بزيت الزعتر

يقدر عدد الأشخاص الذين يعانون من الالتهاب الرئوي بأكثر من 3 ملايين شخص سنويا. 

والالتهاب الرئوي هو في الواقع التهاب أنسجة الرئتين أو رئة واحدة فقط، وغالبا ما يكون سببها عدوى البكتيريا والفطريات أو الفيروسات.

والمحزن أنه قبل اكتشاف المضادات الحيوية قضى ثلث من عانوا من هذا المرض نحبهم بسبب الإصابة به، ولكن ولحسن الحظ فإن معظم مصابيه اليوم يتعافون، وبالرغم من ذلك فلا تزال هناك نسبة 5% منهم يموتون!، مما يجعل الالتهاب الرئوي السبب التاسع من أسباب الوفاة الرئيسية في العالم.

السبب الأكثر شيوعا لهذه الحالة هو الالتهاب الرئوي العقدي، وهو المؤدي إلى أعراض مثل الرجفة، القشعريرة، الحمى، والتمخط بلون الصدأ. 

ينتشر هذا المرض في الدم في 20-30٪ من الحالات المصابة بالالتهاب، مما يتسبب في تعفن الدم، مع معدل وفيات 20-30٪.

علاج الالتهاب الرئوي
ينطوي علاج الالتهاب الرئوي على العلاجات الأكثر شيوعا (البنسلين، أموكسيسيلين، حمض كلافولانيك أو أوجمنتين، والمضادات الحيوية ماكرولايد، مثل الاريثروميسين، كلاريثروميسين، والأزيتروميسين).

ومع ذلك فلابد أن تختبر حساسية المريض تجاه المضادات الحيوية قبل بدأ التداوي بها.

علاج الالتهاب الرئوي من الطبيعة
تم استخدام زيت الزعتر في علاج الدوسنتاريا والتهابات الجهاز التنفسي، واليرقان، والالتهابات المزمنة، والاستعانة بزيت الزعتر لعلاج التهاب المسالك البولية على نطاق واسع في الشرق الأوسط لخصائصه المضادة للجراثيم القوية والتي أكدتها العديد من الدراسات.

بالإضافة إلى ذلك، فهذا الزيت غني بالمعادن مثل النحاس والزنك والكالسيوم والبوتاسيوم والمنجنيز والماغنيسيوم، وقد أظهرت الأبحاث أنه آمن تماما للاستخدام البشري، حتى عندما يقترن مع المضادات الحيوية لعلاج الالتهابات.

كيف تحم نفسك وصحتك بزيت الزعتر؟
يمنع زيت الزعتر الإصابة بالانفلونزا ونزلات البرد، وكل ما عليك القيام به هو إضافة 3 قطرات فقط يوميا من هذا الزيت إلى بعض مشروباتك، على سبيل المثال، في كوب عصير البرتقال، مع الأخذ بأهمية عدم تجاوز مدة العلاج بزيت الزعتر لأكثر من 5 أيام، وبعدها لابد من اتباع أوامر الطبيب دون تباطؤ.

وللعلم فإن صودا الخبز هي أيضًا علاج آخر للإلتهاب الرئوي، كما تنظم وتحافظ على توازن درجة الحموضة في الدم.