عائلات ضحايا حادث أورلاندو الإرهابى يقاضون "فيس بوك وتويتر وجوجل"

تاريخ النشر :20/12/2016 - 11:23 AM
أضف الصفحه إلى   ارسال  طباعة 
عائلات ضحايا حادث أورلاندو الإرهابى يقاضون "فيس بوك وتويتر وجوجل"

قاضت عائلات ضحايا الحادث الإرهابى، الذى حدث فى ملهى ليلى بأورلاندو مواقع "فيس بوك وتويتر وجوجل"، واتهامهم بنشر الدعاية التى تساعد فى انتشار "داعش"، والدعوى القضائية تم تقديمها يوم الاثنين 19 ديسمبر فى المنطقة الشرقية لولاية ميتشيجان.

ووفقا لما نشره موقع ibtimes البريطانى فتقول عائلات الضحايا فى الدعوى أن الشركات الثلاث "فيس بوك، وجوجل، وتويتر" قدمت الدعم المادى لتنظيم داعش الإرهابى، وهذا من خلال تقديم مجموعة من الحسابات التى تستخدم فى نشر الدعاية المتطرفة، وجمع الأموال، وجذب مجندين جدد.

وأوضحت العائلات أن بدون الإمكانيات والتسهيلات التى وفرها كلا من فيس بوك وتويتر وجوجل لداعش على مدار السنوات القليلة الماضية، لم يكن من الممكن أن تصبح المجموعة الإرهابية هى الأكثر رعبا فى العالم.

من الجدير بالذكر أن المتسبب فى حادث أورلاندو هو شاب يدعى "عمر متين"، يبلغ من العمر 29 عاما وتعهد بالولاء لتنظيم الدولة الإسلامية "داعش"، وقتل 49 شخصا وأصاب 53 آخرين.

:

أضف تعليقك على الموضوع