Top

موقع الجمال

شارك

الصحة الجنسية

6 فوائد للعلاقة الحميمة بعد الخناقات

تاريخ النشر:07-12-2016 / 04:40 PM

6 فوائد للعلاقة الحميمة بعد الخناقات

المشاجرات والخناقات، كما يقولون، توابل الحياة الزوجية، بل إن وجود المشاجرات يعني حياة زوجية صحية، وله دلالة كبيرة على استمرار وجود الحب والعِشرة بين الطرفين، بشرط عدم تعدي أحدهما على الآخر.

ولكن هل تعلمين أن العلاقة الحميمة بعد الخصام والخلاف من أجمل الأوقات التي تمر عليكِ أنتِ وزوجكِ؟ بل إن العلاقة الحميمة في هذا الوقت لها العديد من الفوائد، وإليكِ أهمها:
1- سيتحول كل الغضب الذي تشعران إلى إثارة!

الغضب شعور طبيعي يشعر به الجميع في أثناء الخلافات، وهو أيضًا وسيلة رائعة للإثارة، فاستغلال عاطفة الغضب الموجود وإخراج الشحنة داخل العلاقة الحميمة سيجعلها مثيرة أكثر من أي وقت مضى، بل إن هناك بعض الأزواج لا يرون زوجاتهم أكثر إثارة من هذا الوقت الملئ بالغضب والعصبية!

2- تقوية العلاقة بين الزوجين:
في أثناء الخلاف، لا يرى الطرفان إلا العيوب والسلبيات، والدخول في علاقة حميمة بعد الشجار يدل على أن قوة الترابط بينكما أكبر من أي خلاف أو مشاجرة، ففي هذا الوقت تكون العاطفة في أوجها، وتتحول من النقطة السلبية إلى المودة والحب واللهفة، في وقت قصير.

3- تحويل الخلاف إلى وجهات نظر:
الخلافات الزوجية في الغالب ناتجة عن اختلاف في وجهات النظر، ولكن كلا الزوجين لا يريان هذه النقطة بشكل واضح في أثناء الخلاف، والدخول في علاقة حميمة بعد الشجار سيخفف من حدة الخلاف ويظهره على حقيقته إنه مجرد وجهة نظر، وبالأخص عندما تكون الخلافات على أشياء تافهة كسبت الغسيل أو قاعدة الحمام!

4- تجربة أشياء وأوضاع جديدة:
العلاقة الحميمة بعد الخصام تأخذ شكلًا عنيفًا بعض الشيء، وبالطبع تختلف حدة العنف تبعًا لطبيعة الزوجين، لذا ستكون هذه فرصة عظيمة لتجربة أوضاع جديدة في العلاقة، أو القيام بحركات وأنشطة جديدة داخلها تجعلها أكثر إثارة وتشعل الرغبة عند الزوجين.

5- أسهل طريقة للوصول للذروة:
نعم، فالعلاقة الحميمة بعد الشجار والخلاف من أكثر أنواع العلاقات إثارة لكلا الزوجين، فهي محمّلة بالمشاعر المتداخلة التي تثير الهرمونات وتجعل الجسم في حالة غير مسبوقة تسهل إثارته بحركات غير متوقعة، أما المرأة فيمكنها في هذه الحالة الوصول لهزة الجماع أكثر من مرة بسهولة.

6- وسيلة للاعتذار:
"أنا آسف" جملة ثقيلة على كثير من الأشخاص وخصوصًا الرجال، وعندما يكون الزوج مخطئًا وهو يعلم ذلك، يبحث عن طرق مختلفة للاعتذار، فثقافة الاعتذار في مجتمعاتنا موجودة بقلّة، والحل الأمثل للزوج في هذه الحالة هي العلاقة الحميمة، والتي يعبِّر بها عن حبه وأسفه لزوجته وكذلك بالنسبة للزوجة، كما إنها وسيلة جيدة لإنهاء الخلاف المشتعل بين الطرفين.