معظم معمري العالم من هذه القرية الإيطالية .. اعرف سر عمرهم الطويل

تاريخ النشر :27/11/2016 - 01:05 PM | المحرر : خاص الجمال - شروق عبد الرحيم
أضف الصفحه إلى   ارسال  طباعة 
معظم معمري العالم من هذه القرية الإيطالية .. اعرف سر عمرهم الطويل

لاحظ العلماء أن هناك قرية إيطالية تدعى Acciaroli  أتشارولي يبلغ تعداد سكانها 700 نسمة فقط، ويشتهر ساكنوها بطول العمر؛ حيث يعيش واحد من بين كل 10 أشخاص فيها ليتجاوز عمره  110 عام، على الرغم من أن العديد من كبار السن فيها يدخنون أو قد يعاني بعضهم زيادة الوزن، كما يعرف المعمرون في أتشارولي بقلة انتشار الإصابة بأمراض القلب والزهايمر بينهم!!.

ولكن السؤال الذي سيتبادر لذهنك هو "ما السر وراء طول العمر في هذه القرية؟ ولماذا هذه القرية تحديدًا؟ أهو الغذاء الطازج الصحي، أو ممارسة الجنس، أو غير ذلك كالدأب على استخدام بعض النباتات والأعشاب كالروزماري مثلاً؟".

ومن أجل هذا السر الخطير ومن أجل التوصل إلى كنهه استغرق فريق البحث ستة أشهر كاملة من التدقيق والبحث في صحة وعادات السكان المسنين في قرية Acciaroli أتشارولي الإيطالية.

فتعالوا لنتعرف على ما توصلوا إليه ولنكتشف معًا السر وراء طول عمر السكان في قرية Acciaroli أتشارولي في إيطاليا:
سر العمر المديد لسكان أتشارولي الإيطالية:
أتشارولي، وبالإيطالية Acciaroli  وهي قرية تقع في جنوب غرب إيطاليا تعداد سكانها فقط 700 نسمة، أما بالنسبة للدراسة التي قامت فيها، فبعد أن أمضى الباحثون في جامعة روما سابينزا وكلية الطب سان دييجو ستة أشهر في أتشارولي للدراسة، قد وجدوا أن كبار السن في هذه القرية تتمتع دورتهم الدموية بنشاط غير عادي مقارنة بأعمارهم، أي نشاط في الدورة الدموية يتفوق به الفرد فيهم على من يماثله في العمر في أرجاء أخرى من العالم، بل وباقي الأنحاء الأخرى في إيطاليا.

وفي سبيل اكتشاف سر الصحة الجيدة والعمر المديد قام فريق البحث بسحب وتحليل عينات دم لأكثر من 80 شخص مسن من سكان القرية، واكتشفوا انخفاضا غير عادي في مستويات هرمون الأدرينوميدولين adrenomedullin ، وهو الهرمون الذي يوسع الأوعية الدموية.

وقال الباحثون إن مستويات هذا الهرمون تتشابه مع مستويات أشخاص في عمر العشرينات والثلاثينات، أي في ريعان الشباب!.

والحقيقة أن الباحثون لم يتوصلوا لسبب محدد بعينه يمد هؤلاء بالقوة والصحة للعيش ما يزيد عن 110 عام، ولكنهم يعتقدون أن الأمر ذو صلة وثيقة بالنظام الغذائي وممارسة الرياضة.

فمن المعروف عن سكان أتشارولي ميلهم  لتناول الأسماك المحلية، والأرانب والدجاج المربى في المنازل، بالإضافة إلى الاستخدام الواسع لزيت الزيتون والاقتصار على تناول الخضروات والفاكهة المزروعة منزليا.

كما أن عشب الروزماري استحوذ على قدر كبير من الاهتمام في تلك الدراسة وذلك لشيوع استخدامه، مما يعتقد أن له مساهمة في تحسين وظائف المخ.

 ولمزيد من الاهتمام من قبل العلماء الباحثين بالروزماري فقد تم وضع أنواع مختلفة من العشب في دراسة موسعة لمعرفة دوره في منح الصحة وطول العمر في هذه المنطقة.

:

أضف تعليقك على الموضوع