Top

موقع الجمال

شارك

حول العالم

داليا البحيري في أعتراف صريح " فلوس الفن تطير بسرعة وربعها للأدوية " !!

تاريخ النشر:05-06-2008 / 12:00 PM

داليا البحيري  في أعتراف صريح " فلوس الفن تطير بسرعة وربعها للأدوية " !!

أكدت الممثلة المصرية الشابة داليا البحيري أن الفن بالنسبة لها رسالة وليس وسيلة لجمع المال، معربةً عن أسفها الشديد لأن الكثير من الناس يعتقدون أن الفن أسرع طريق إلى الثراء، "في حين أن فلوس الفن تطير بسرعة، ونصفها ينفق على الملابس والبرامج والإكسسوارات؛ لأن الفنان مطالب بالظهور بمظهر جيد أمام الجمهور، كما أن العمل بالفن يجعل الإنسان عرضةً للإصابة بالأمراض، حتى أنه سيجد نفسه ينفق ربع "فلوسه" على الأدوية"!

في الوقت نفسه نفت الممثلة الشابة أن تكون استغلت قرارات نقابة الممثلين المصرية بشأن تنظيم عمل الفنانين العرب فى الدراما المصرية، التي من المتوقع أن تقلص تواجد الفنانات العربيات في السينما، حيث طلبت رفع أجرها الى مليون جنيه في العمل الواحد.

وقالت إن البعض ربط خطأ بين القرارات وطلب رفع أجري، لكن الحقيقة أنني طلبت من المنتجين رفع أجري قبل تلك القرارات، وهذا من حقي بعد أن لاحظت استعانة المنتجين ببعض المطربات والممثلات اللبنانيات، ومنحهن مبالغ خيالية تصل إلى مليوني جنيه، وأحيانًا المليونين ونصف المليون جنيه (نحو نصف مليون دولار)، كما أنني عندما طلبت رفع أجري كان في حدود المعقول، ولم أبالغ في طلباتي.

وأعربت الممثلة المصرية- في حوارٍ مع مجلة "الكواكب" المصرية الصادرة هذا الأسبوع- عن تأييدها لقرارات نقابة الممثلين بتنظيم تواجد الفنانين العرب في الدراما المصرية، غير أنها رفضت في الوقت نفسه اتهامها بمحاربة الفنانات اللبنانيات لإفساح المجال أمام تواجدها في أكثر من عمل فني.

وأضافت: "القرارات النهائية لنقابة الممثلين عادلة لأن كل عضو في نقابة بلده يحصل على العضوية المنتسبة لدينا، وهذا ما كنا نريده، فقرارات أشرف زكي هدفها منع الدخلاء على المهنة.. ولا يمكن لكل من يتعرف على فتاة يمنحها دور البطولة، وتصبح نجمة"!

"بنت من الزمن ده" والزواج
عن قصة مسلسل "بنت من الزمن ده" الذي تقوم بتصويره حاليًا تقول داليا البحيري: أحداث المسلسل تتناول قضية العشوائيات وبنات الشوارع، ويحاول معالجة العديد من القضايا المتعلقة بهذه الفئات المهمشة، فالمسلسل يتناول رحلة فتاة تعيش في هذا الزمن بكل مساوئه، وتواجه العديد من المشكلات التي تتعارض مع مبادئها التي نشأت عليها في أسرتها البسيطة، وتضطر إلى بيع الفل في إشارات المرور كي تتمكن من إكمال دراستها.

ورفضت الممثلة المصرية اعتبار فكرة المسلسل مكررة، لا سيما في ظل الأعمال السينمائية الأخيرة التي تناولت قضية العشوائيات، وآخرها فيلم "حين ميسرة"، الذي قامت ببطولته الفنانة سمية الخشاب، وأضافت: هناك قضايا لا يمكن التوقف عن مناقشتها، لكننا نعيد معالجتها من زاوية مختلفة، ومن ناحية أخرى فليس معنى أن عملاً دراميًا تناول قضية معينة أن نتوقف عن تناولها في أعمال درامية أخرى، وهناك قضايا طُرحت من 50 عامًا، ومازلنا نناقشها حتى الآن.

داليا علقت أيضًا على الشائعات التي تترد من حين لآخر حول قرب إعلانها قرار الارتباط بالقول إنها لا تفكر في الزواج حاليًا، وترى أن الأمر مجرد قسمة ونصيب، وعندما يأتي النصيب فلن تتردد في الإعلان عن الخبر للجمهور.

واعترفت البحيري بأن عملها بالفن جعل "الخُطَّاب" يمتنعون عن التقدم إليها، مشيرةً إلى أن بعض الرجال يضعون الفنانة في مكانة معينة، ويخشون الاقتراب منها ظنًا منهم أن حياتها في غاية الصخب، وأنا لا ألومهم لكنني في انتظار فارس الأحلام الذي يفهم طبيعة عملي ويقدره.