Top

موقع الجمال

شارك

حول العالم

ولادة طفل أنابيب من بويضة مجمدة ومحفوظة منذ 12 عاما فى الصين

تاريخ النشر:28-03-2016 / 05:03 PM

ولادة طفل أنابيب من بويضة مجمدة ومحفوظة منذ 12 عاما فى الصين

تمت بنجاح فى أحد المستشفيات بمدينة شيآن الصينية، ولادة طفل أنابيب من بويضة تم تخصيبها ثم تجميدها وحفظها لمدة 12 عاما كاملة، وهى واقعة تعد أمرا قياسيا بالنسبة للصين.

ووفقا لصحيفة "الشعب اليومية" الصينية الرسمية فقد ولد الطفل يوم 24 فبراير الماضى فى صحة جيدة، وبلغ وزنه عند الولادة 3.4 كجم، ليصبح الطفل الثانى لأمه السيدة لى البالغة من العمر 40 عاما، والتى كانت تعانى من انسداد فى قناة "فالوب"، ومتلازمة المبيض متعدد التكيسات، ما جعلها تلجأ للعلاج بمركز الطب التناسلى بمستشفى "تهانغ دو" لتستطيع أن تحمل بطفلها الأول قبل 12 عاما.

وذكرت الصحيفة أنه فى أغسطس عام 2003، نجح المستشفى المذكور فى أن يسحب من لى 12 بويضة ونجح فى مساعدتها على الحمل، وفى سنة 2004، أنجبت مولودها الذكر الأول فى صحة جيدة، وبوزن 2.9 كجم. فى حين احتفظت بالـ 7 أجنة المتبقية، فى المستشفى، حيث تم حفظ هذه الأجنة.

وبعد أن تم إصدار سياسة السماح بالمولود الثانى فى الصين فى العام الماضى، ذهبت السيدة إلى المستشفى لعلها تحقق حلم الإنجاب مرة ثانية. وبعد سلسلة من الفحوصات، تأكد الأطباء من قدرتها الجسدية على الحمل، وبفضل جهود الفريق الطبى فى المركز، تم إنعاش 3 أجنة من مجموع 7 مخزنة، ونجح الفريق فى مساعدة لى على الحمل مجددا.

ووفقا لوانج شياو هونج، مديرة مركز الطب التناسلى بالمستشفى، فإنهم قاموا حتى الآن بتجميد 100 ألف جنين لـ 23 ألف زوج يعانون من مشاكل الإنجاب، وبلغ عدد أطفال الأنابيب الذين ولدوا بالمركز 4293 طفلا.