جراحو التجميل الكوريون هم الأفضل في العالم والدليل تلك الصور

تاريخ النشر :19/06/2014 - 04:18 PM | المحرر : خاص الجمال - هايدي عادل
أضف الصفحه إلى   ارسال  طباعة 
جراحو التجميل في كوريا الجنوبية يعتبرون ضمن أفضل الجراحين في العالم، وفي الحقيقة هم في غاية البراعة لدرجة أن أناس من دول أخري مثل الصين واليابان واجهوا مشاكل حقيقية عند العودة إلي أوطانهم.
 
هل يبدو لكم ذلك جنونيا؟ ولكنها الحقيقة، فعندما يخضع معظم الأشخاص لعمليات تجميل لأنوفهم أو شفاههم يبدون وكأنهم نسخة محسنة من أنفسهم.
 
ولكن الأشخاص الذين يعودون من عطلة خضعوا فيها لعملية تجميل في كوريا الجنوبية يتحولون بالكامل. ويمكنك النظر للصور التالية  لتصدقوا ذلك وستجدون صعوبة في الربط بين الشخص قبل وبعد عملية التجميل، لذا لا يمكننا لوم ضباط المطارات علي منع أولئك السياح من العودة إلي موطنهم.
 
ولحسن الحظ، استطاعت المشافي الكورية إيجاد طريقة لحل تلك المشكلة، فهم يعطون الآن شهادات خاصة بالخضوع لجراحات التجميل للمرضي المسافرين عبر البحار بناء علي طلبهم.
 
وتتضمن تلك الشهادات رقم جواز السفر الخاص بالمريض، ومدة الإقامة، واسم وموقع المشفي والختم الرسمي للمشفي، ويمكن للمسافرين استخدام تلك الشهادات لمساعدتهم علي إقناع ضباط الهجرة خلال رحلة العودة للوطن.
 
وفي واقعة غريبة، تم إيقاف 23 إمرأة مؤخرا عند دائرة الهجرة الصينية، وكانت أعمار تلك النساء بين 36 و54 ولديهن أعين أوسع، وأنوف أعلي وذقن أنحف من الموجودة بالصور المرفقة بجواز سفرهن.
 
" بعدما خلعن قبعاتهن العملاقة ونظاراتهن الشمسية وفقا لطلبنا، وجدناهن يبدون بشكل مختلف، مع وجود ضمادات وغرز هنا وهناك، وكان علينا مقارنة ملامح وجوههن غير الصحيحة مع صورهن بكل حرص" وكان ذلك ما قال شين تاو، الضابط بمطار وشنغهاي هونغشياو.
 
وبينما تستغرق عملية التحقق من الصورة والشخص نفسه حوالي 45 ثانية، إلا أن الضباط اضطروا إلي قضاء عدة دقائق لتمييز كل امرأة.
 
ويقول شين: "لقد أخبرن الضباط أنهن أصدقاء وأنهن ذهبن لكوريا الجنوبية معا للخضوع لعملية تجميل هناك، وبعدما تخطين مرحلة التحقق من الهوية طلبنا منهن تجديد جوازات السفر الخاصة بهن فورا".
 
وفي 2011، حوالي 2500 سائح قاموا بزيارة كوريا الجنوبية. وقد تضاعف العدد عشرة مرات العام الماضي ليصل إلي 25,176 سائح. والمثير للاهتمام أن معظم أولئك السياح من الصين.
 
وعلي الرغم من زيادة ازدهار الصين، إلا أنه لا يبدو أن الصينيين يثقون في أطبائهم بعد الآن. ووفقا لجراح التجميل بارك بيونج-شون، فإن حتي الأباء الصينيين يذهبون لكوريا لإنجاب أطفالهم هناك. ويبدو أن وفاة المغنية الشابة أثناء خضوعها لعملية تجميل تحت يد جراح تجميل صيني منذ سنوات قليلة جعلت الصينيين يفكرون مرتين قبل فعل ذلك في الصين.
:

أضف تعليقك على الموضوع