تاتو "الشفة الداخلية" آخر صرعات الموضة

تاريخ النشر :03/02/2014 - 05:52 PM
أضف الصفحه إلى   ارسال  طباعة 
تاتو "الشفة الداخلية" آخر صرعات الموضة
مهوسو "التاتو" يبحثون على الدوام على صرعة جديدة يفجرون بها عالم الموضة بطرق كثيرة وملفتة للغاية تتمثل في أماكن الوشم وأسلوب النقش والحروف والشعارات.
 
أما الصرعة الأخيرة فنشرت عنها صحيفة "ميل أون لاين" والتي تتمثل في الوشم على الشفة السفلى الداخلية حيث لا يستطيع أحد رؤيتها، وذلك بواسطة الحبر وتسمى "inner lip inkings"، وتعتمد هذه الصرعة الغريبة على نفس الحبر المستخدم في عملية الوشم العادي بواسطة إبرة رفيعة، متجاهلين ما تسببه من آلام في الشفة الداخلية المليئة بنهايات الأعصاب إضافة الى تكاليفها.
 
هذه الصرعة بدت من خلال صورة عديدة قام الأشخاص الواشمين بنشرها على صفحاتهم الشخصية في مواقع التواصل الاجتماعي.
 
ويعرف عن هذا النوع تسببه بآلام كثيرة غلا أنه ورغم ذلك يلجأ البعض إلى تلوينها بحثا عن التميز، فيما كانت الصورة الأكثر طرافة لشاب نقش عبارة "التهاب الشفاة" تعبيرا عن الألم في رسم هذه الصرعة الحديثة.
 
قد يكون هذا الوشم تعبير عن الحب الشديد بين الشركاء في علاقة غرامية أو حتى زوجية.
 
وبحسب أصحاب الوشوم فإن هذا النوع من الوشم يتلاشى مع مرور الوقت، كما ذكرت تقارير أنه يبدأ بالاختفاء بعد 5 سنوات فيما تشير تقارير أخرى إلى اختفائه بعد عدة شهور.

أحد المختصين برسم التاتو قال: "إن نوع الوشم في الشفة الداخلية السفلى فيه نوع من المرح كون صاحب الوشم يختار متى يظهره أو يخفيه".
 
وأضاف: "لا أحد يمكنه رؤيته إلا إذا أنت أردت ذلك، ويبدأ وشم الشفاه يتلاشى خلال شهر أو شهرين ويختفي تماماً في غضون عام أو عامين".

المصدر : وكالات
:

أضف تعليقك على الموضوع