Top

موقع الجمال

شارك

غذاء

الكمثري فاكهة تنقص الوزن وتعالج أمراض الإمعاء

تاريخ النشر:12-11-2017 / 12:00 PM

الكمثري فاكهة تنقص الوزن وتعالج أمراض الإمعاء

تعتبر المناطق الشمالية الغربية من جبال الهيمالايا والقفقاس الموطن الأصل لأشجار الإجاص، ومنها أدخلت إلى أوروبا الشرقية قبل التاريخ الميلادي.
وشجرة الإجاص قديمة جدًا في العالم، ومن المحتمل أنه زرع قبل الميلاد بـ 1000 سنة كما زرعه الرومانيون، وكان القدماء يستخدمون ثماره كدواء.
ويوجد الإجاص في كثير من أحراج سورية ولبنان وفلسطين ناميًا بشكل طبيعي بري.
ومن شبه المؤكد أن أصل الإجاص ومنشأه  آسيوي وتحديدًا من الصين، وقد عرفه القدماء الإغريق والرومان ، وينبت منه حوالى أكثر من خمسين نوعًا، وإنتاج التفاح اكثر من إنتاج الإجاص بسبب متوسط عمر الإجاص بالمقارنة مع التفاح .
إن حفظ وتبريد الإجاص صعب لأن الاجاص يتهتك بسرعة بسبب الماء الزائد فيه. أما التفاح فهو قاس بالمقارنة مع الاجاص وهو يحتمل التخزين والتبريد أكثر من الإجاص.

تركيب الإجاص
• ماء 73%
• البروتين 5%
• الدهون 4%
• السكر 15%
• ألياف 15%
• كميات قليلة من فيتامين ج ، ب ، أ . والإجاص يحتوي على بروتين أكثر من التفاح .

استعمالات وفوائد الإجاص الطبية
1. يستعمل الإجاص في نظام الأكل الخاص بإنقاص الوزن، فيبطئ حركة الإمعاء وبذلك تبقى الوجبة وقتًا اكبر في الإمعاء، وبسبب تأخير التفريغ يشعر الانسان بالامتلاء فلا يطلب طعامًا ووجبات أكثر.
2. يُستعمل الإجاص مع المعالجات الخاصة بالأمراض النفسية، والتوتر، والفصام، والقلق، والإحباط، وغيرها، وهو مهدئ نفسي.
3. يعالج امراض الإمعاء الغليظة ( القولون ) وينشط المعدة ويمنع قبوضة المعدة والإكتام ، ويفتح الشهية .
4. يكسر العطش ويمنع الغثيان والقيء.
5. خافض للحرارة .
6. منشط للكبد، يدر إفراز الصفراء من المرارة ، يعالج الإلتهاب الوبائي للكبد .
7. يدر البول، يفتت الحصى والرمل، وذلك لإحتوائه على البوتاسيوم.
8. يعالج امراض خفقان القلب وتسرعه .
9. أزهار الإجاص وأوراقه تغلى وتشرب فتمنع قبوضة المعدة .
10. تساعد على إلتئام الجروح والجراحات بعد العمليات .
11. يمكن تجفيفه ليستعمل في فصل الشتاء خصوصًا في معالجة الإكتام وفي حمية تخفيض الوزن .

أنواعه
قسم Zielinski  عام 1955 هذه الأنواع حسب انتشارها الجغرافي إلى مجموعتين رئيستين:
المجموعة الغربية ( أنواع أوروبا وغرب آسيا):
ومن أهم ميزات هذه المجموعة أن ثمارها كمثرية الشكل ذات كأس مستديم وتضم هذه المجموعة عدد من الأنواع أهمها:
1- P.Communis  (Commom Pear)  الإجاص المعتاد: يتبع هذا النوع ما يزيد عن خمسة آلاف صنف، بعضها يعتبر من أشهر الأصناف العالمية مثل الصنف بارتلت، كما أن أصنافنا المحلية مشتقة منه.
2-  P.Nivalis الإجاص الحامض: the french snow pear الثمار صغيرة شكلها كروي إلى كمثرى تتأخر بالنضج وهي حامضية الطعم، ويطلق عليها اسم إجاص الثلج الفرنسي لأن ثمارها لا تصبح صالحة للأكل إلا بعد بدء سقوط الثلج.
المجموعة الشرقية (أنواع شمال وشرق آسيا):
من أهم ميزات هذه المجموعة أن الثمار تشبه ثمار التفاح في الشكل الخارجي، كما أن الكأس غير مستديم ، وتنقسم أنواع هذه المجموعة إلى قسمين:

أنواع ما صلة منها :
1- الإجاص الصيني الأبيض P.Bretschneideri
2-  الإجاص الرمل الياباني P.Pyrifolia
3-  الإجاص اليوسيري P.Ussurinsis

 أنواع برية : من أهمها :
1-الإجاص الكلارايانا P.Callareyena
2- الإجاص البتيليفوليا P.Btenlaefolia
3- إجاص الباشيا P.Pashia
4- إجاص الكاوهيني (مستديم الخضرة) P.koehnei

الإجاص السوري
ينتشر بريًا في منطقة القلمون وجبل العرب وتشاهد شجرة الإجاص في الغابات السورية مرافقة لأشجار البطم والبلوط. أهم ميزات الشجرة النباتية أنها متفرعة، الأوراق خضراء لامعة من السطح العلوي ضيقة متطاولة، جلدية الملمس الثمار صغيرة إلى متوسطة الحجم ، تتميز بوجود خلايا سكلاريدز بكثرة الكأس مستديم.
تتحمل الشجرة الأراضي الكلسية والأراضي الفقيرة كما تتحمل الجفاف وارتفاع الحرارة صيفًا.