Top

موقع الجمال

شارك

عناية بالبشرة

«العكار الفاسي» .. أغلى مسحوق تتجمل به المغربيات

تاريخ النشر:11-10-2012 / 11:39 AM

«العكار الفاسي» .. أغلى مسحوق تتجمل به المغربيات
مسحوق من «شقائق النعمان» يصلح لكل زمان ومكان
تنطبق عليه مقولة «يصلح لكل زمان ومكان» لتعدد أغراضه، إنه «العكار الفاسي» كما يسميه المغاربة أو «دم الغزال»، أغلى مسحوق في محلات العطارين. ويتكون من أوراق زهور «شقائق النعمان» أو ما يسمى بالمغربية «بلعمان»، يتم سحقها إلى بودرة.
 
ويعود سبب غلائها إلى أن كمية قليلة منها تتطلب كمية كبيرة من أوراق شقائق النعمان، كما يحتاج إلى وقت طويل لتحضيره. فبعد قطف الأوراق توضع على شبكة كبيرة يحرص ألا تلامس بعضها البعض، تحت أشعة الشمس حتى تجف تماما. بعد ذلك تطحن لتتحول إلى مسحوق يوزن بالغرام مثل الذهب.
 
تستعمله المرأة المغربية منذ زمن بعيد للحفاظ على جمالها، وتوارثت عن جداتها وصفات جمالية متعددة، ونظرا لتعدد فوائده واستعمالاته، فإنها تعتبره من أهم مقتنياتها. فإلى جانب أنه مستحضر تجميلي يمنح البشرة نضارة وبهاء، بعد أن يفتح مسامها، فهو أيضا ينظفها ويخلصها من آثار العروق الحمراء التي تظهر على الوجه. 
 
في العادة يوضع كقناع لتنظيف البشرة بعد مزجه بالطين الأبيض وماء الورد. ويدخل «العكار الفاسي» في عدد كبير من وصفات نضارة البشرة، نذكر منها: وضع ملعقة كبيرة من ماء الورد وربع ملعقة شاي صغيرة من «العكار الفاسي» على الوجه لمدة نصف ساعة، يغسل بعدها بغسول خال من المواد الكيماوية، من أجل منح البشرة المجهدة نضارة وحيوية، يمزج ربع ملعقة صغيرة منه مع ملعقة صغيرة من الحلبة المطحونة وبيضة حتى يصبح المزيج متجانسا، ويوزع على البشرة ويترك حتى يجف ويشطف بالماء الدافئ أو البارد يستعمل كوصفة لتنظيف بشرة العروس قبل الزفاف؛ حيث يمزج الحمص المطحون ومسحوق «العكار الفاسي» بالماء الساخن، ويترك حتى يبرد قليلا ثم يوضع على البشرة لمدة 20 دقيقة، يغسل بعدها، علما بأنه يمكن استعمال هذه الوصفة من دون استعمال «العكار الفاسي» لكن ميزة إضافته أنه يضفي على البشرة لونا ورديا. 
 
يستعمل للحد من تشققات الشفاه وتفتيح لونها وترطيبها، وذلك بخلط كمية قليلة جدا (غرام) منه مع الفازلين الطبي ونصف ملعقة صغيرة من العسل الصافي وثلاث قطرات من زيت اللوز الحلو. 
 
تخلط كل المكونات مع بعض على أساس وضع قليل منها على الشفاه قبل النوم من بين أكثر استعمالاته الرائجة في المغرب استعماله للشعر. فهو يمنحه لونا أحمر خفيفا.
 
ويتطلب الحصول على نتيجة واضحة استعمال عشر ملاعق كبيرة من الحناء وعصير ليمونتين وربع ملعقة صغيرة من «العكار الفاسي» وماء مغلي وبياض بيضة واحد وزيت ذرة.
 
تخلط الحناء مع العكار ويضاف عليها الماء المغلي بحيث يكون الخليط بين الجامد والسائل ويترك لمدة نصف ساعة، حتى يمتزج جيدا، فتدلك فروة الرأس بزيت الذرة للوقاية من جفاف الشعر بعد ذلك يضاف بياض البيض إلى عجينة الحناء مع الليمون وتخلط جيدا وتفرد الخلطة على الشعر وتترك لمدة ساعتين، قبل أن يشطف الشعر جيدا ويستخدم بلسم الترطيب من دون استخدام الشامبو. النتيجة التي يحصل عليها شعر ناعم بلون أحمر غجري. 
 
لكن يجب أن تستعمل هذه الوصفة على الأقل مرة في الأسبوع. يعد من بين العناصر التي تستعمل لتفتيح لون البشرة. لهذا الغرض تستعمل نصف ملعقة صغيرة من الكركم وثلاث ملاعق زبادي وملعقة عسل صافي. 
 
تمزج هذه المقادير وتوضع على البشرة لمدة نصف ساعة، يغسل بعدها بغسول طبيعي وتمسح البشرة بمحلول ماء الورد للتمييز بين «العكار الفاسي» الأصلي والمغشوش، لا بد أن يكون لونه بنيا لامعا، ولا يتحول إلى أحمر أو وردي غامق إلا بعد فركه بين الأصابع. وعادة ما تستعمل كمية قليلة جدا منه؛ لأن سعره مرتفع بحيث يصل ثمن الغرام الواحد إلى مائة درهم (ما يعادل 12 دولارا)، بالإضافة إلى ندرته.